منتدى بن 10 الرسمي
● أضغط على آلتسجيل أو الدخول أذا كنت منتسب معناُ.

منتدى بن 10 الرسمي

منتدى بن 10 للترفيه والمرح
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 انه الخريف فصل الزراعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 8:30 pm

السلام عليكم سوف نتكلم عن زراعة النباتات في هذا اليوم
الرجا عدم الرد حتى اكتمال الموضوع

أهم العوامل المؤثرة على الإنتاج

التقاوي :

تنقسم الى :

* تقاوي خضرية الأصل : وتؤخذ من أجزاء خضرية من النبات كدرنة البطاطس – وكورمة القلقاس – وعقلة البطاطا وجذر الخرشوف حيث يجب إختيار قطعة التقاوي الخضرية بعناية والخالية من الأمراض حيث يؤثر ذلك على الإنتاج بالسلب أو بالإيجاب ومن أبرز الأمثلة :-

فصوص الثوم المأخوذة من حقل مصاب بالصدأ ونباتات الفراولة المأخوذة من حقل مصاب بالديدان الثعبانية .

* البذور :يراعى في اختيار التقاوي الآتي :

- أن تكون من صنف متجانس معروف بكثرة إنتاجه .

- استعمال تقاوي منتقاه والتي تنتج نباتات متشابهة في صفاتها لمواصفات الصنف الذي تم إختياره .

- أن تكون عالية الحيوية ممتلئة فكلما كبر حجم البذور وزاد وزنها كان محصولها أكثر ومثال ذلك في البقوليات مثل الفول والبسلة والفاصوليا .



ملحوظة هامة : استعمال المزارعون لتقاوي ناتجة من حقولهم سبب هام في عدم تجانسها وتدهور صفاتها إذا يغلب التلقيح الخلطي المحتمل حدوثة بين نباتات الحقول المتجاورة إلى إنتاج تقاوي محددة الصفات مما يؤثر على الإنتاج .

الطقس :

عوامل الطقس المختلفة من حرارة ، ورطوبة وفترة ضوئية تؤثر على نباتات الخضر في مراحل نموها المختلفة

مثلا : إرتفاع درجة الحرارة يزيد من مرارة الخس وتخشب جذور اللفت والجزر واصفرار لون الطماطم وإنخفاضها يؤدي إلى وجود اللون البني في القرنبيط واللون البنفسجي في الفلفل وبعض أصناف الفاصوليا .

* وإرتفاع الرطوبة النسبية في الجو يقلل من اضرار الحرارة المرتفعة علي بعض المحاصيل الخضر مثل ( الفاصوليا ، والطماطم ) .

* أما طول النهار يظهر تأثيرة واضحا في تحديد موعد الأزهار والنضج كما يؤثر على تكوين الأبصال والدرنات ومثال على ذلك كلما زاد طول النهار كلما كبر حجم فصوص الثوم وطالت فترة النمو الخضري في الخضراوات الورقية .

التربة :

اختيار نوع التربة عامل يؤثر في نجاح زراعة نباتات الخضر وعلى كمية المحصول الناتج منها وتعتبر الأراضي الصفراء الخفيفة والثقيلة أنسب أنواع الأراضي لزراعة الخضر .

الملوحة :

والمقصود بها نسبة الأملاح الذائبة في التربة وماء الري وأكثر هذه الأملاح ضررا هي كلوريد وسلفات وبيكربونات الصوديوم والمغنيسيوم

وقد قسمت نباتات الخضر من حيث مقاومتها للملوحة إلى ثلاث مجموعات كالتالي : -

1 – نباتات حساسة للملوحة وتشمل ( الفاصوليا ، الكرفس ، الفجل ، البطيخ )

2 – نباتات متوسطة التحمل للملوحة وهي ( الشمام ، الخيار ، البسلة ، البصل ، الثوم ، الكوسة ، الفلفل ، الخس ، الجزر ، الكرنب ، الطماطم )

3 – نباتات تتحمل الملوحة وتشمل ( السبانخ ، الإسبرجس ، البنجر ، اللوبيا ، الخبازي ، السلق ، الجزر البلدي ) .

الري :

تختلف نباتات الخضر من ناحية تحملها للعطش واحتياجاتها للماء من نبات لآخر .

فمثلا : النباتات سطحية الجذور مثل

الكرنب ، القرنبيط ، الكوسة ، الثوم ، الخس ، البصل ، البقدونس ، البطاطس ، الفجل ، السبانخ .

أكثر احتياجا للماء من النباتات متعمقة الجذور مثل ( القرع العسلي ، البطاطا الحلوة ، الطماطم ، الخرشوف ) .

منظمات النمو النباتية :

وهي عبارة عن مواد عضوية تستخدم بكميات ضئيلة جدا لتعطى تأثيرات متشابهة للهرمونات الطبيعية التي يكونها النبات وهذه المنظمات تؤثر على إنتاج نباتات الخضر من النواحي التالية : -

التحكم في نمو النبات إما بالتنشيط أو التعويق وفي مقاومة ظاهرة السيادة القمية في درنات البطاطس .

- التحكم في الإزهار والثمار

- التحكم في الثمار أثناء التخزين وذلك بخفض معدل التنفس في الثمار مما يطيل من صلاحيتها .

منظمات النمو النباتية :

وهي عبارة عن مواد عضوية تستخدم بكميات ضئيلة جدا لتعطى تأثيرات متشابهة للهرمونات الطبيعية التي يكونها النبات وهذه المنظمات تؤثر على إنتاج نباتات الخضر من النواحي التالية : -

التحكم في نمو النبات إما بالتنشيط أو التعويق وفي مقاومة ظاهرة السيادة القمية في درنات البطاطس .

- التحكم في الإزهار والثمار

- التحكم في الثمار أثناء التخزين وذلك بخفض معدل التنفس في الثمار مما يطيل من صلاحيتها .

تجهيز التربة

- حرث التربة مرتين إلى ثلاثة مرات.

- إضافة السماد الطبيعي بين الحرثه الأولي والثانية بمعدل 8 – 10 م3/دونم.

- تزحيف وتسوية التربة .

- تخطيط الأرض حسب نوع المحصول ( أحواض – خطوط – مصاطب)

الشتل

للشتل أهمية خاصة في زراعة الخضر إذ يزرع كثير من أنواعها بهذه الطريقة وتقسم أنواع الخضر من هذه الناحية إلى ثلاثة أقسام :



1- نباتات سهلة الشتل مثل الطماطم والفلفل والباذنجان والكرنب والقرنبيط والخس والكرفس .

2- نباتات يجب الاحتراس والعناية في شتلها كالخرشوف والجزر والبنجر .

3- نباتات لا تتحمل الشتل مطلقا كالقرعيات والبطاطس والبقوليات .

ويراعى في الشتل أنه كلما كانت النباتات كبيرة كلما كان تأثير ذلك سيئا على المحصول وهذا يفسر ضعف المحصول الناتج عند بعض المزارعين باستعمالهم شتلات كبيرة وتقليم جذورها وبصفة عامة في النباتات التي تقبل الشتل يمكن القول أن النباتات التي تشتل وهي صغيرة محصولها أكبر من تلك الناتجة من شتلات كبيرة إذ أن الشتلات الصغيرة أقدر على تجديد مجموعها الجذري الذي يتقطع أثناء تقليعها من المشتل وكلما كبر حجم كانت أقل قدرة على هذا التجديد .

وعملية الشتل هي عمليا عبارة عن نقل نبات صغير من مرقده حيث نما في مراحله الأولى وكون المجموع الجذري الذي يفقد أثناء التقطيع من المشتل إلى المكان المستديم حيث تبدأ النباتات في تكوين مجموع جذري جديد ولكي نشجع الشتلة على استعادة نموها في المكان المستديم يجب أن يتوفر لها الرطوبة المناسبة والغذاء الذي يشجع تجديد الجذور .

ولتوفير الرطوبة فيجب أن تزرع في أرض سبق ريها قبل الزراعة بعدة أيام أي مثل الطريقة الحراثي وتستعمل خشبة أو بوصة صغيرة لعمل حفرة صغيرة توضع فيها الشتلة ثم يثبت حولها التراب جيدا وبعد نهاية شتل الحقل يجري الري خفيفا . وهذه الطريقة تفضل عن الطريقة السائدة حاليا وهي الزراعة في وجود الماء والتي يعاب عليها ما يلي:

1- عدم ضمان بقاء الشتلة في الوضع الصحيح .

2- قد يصل الطين إلى القمة النامية من أيدي العمال القائمين بالشتل وهذا يؤدي إلى موت الشتلة .



3- مرور العمال في الخطوط المملوءة بالماء يساعد على ضغط التربة فتصبح متماسكة قليلة التهوية وهذا يؤدي إلى قلة التنفس .

4- بطء إجراء العملية نتيجة لصعوبة السير في الأراضي الموحلة .

5- هدم الخطوط التي سبق أن أقيمت أثناء الخدمة مما يستدعي إعادة إقامتها ثانيا بعد عدة أيام .

6- عدم انتظام الزراعة وذلك لأن الشتلات لا تكون منزرعة على منسوب واحد

العزيق(الحرث)
العزيق من أهم العمليات الزراعية تأثيرا في حياة النبات فهو يساعد على احتفاظ الأرض بالرطوبة اللازمة للنبات إذ أن تفكيك التربة الذي يحدث في عملية العزيق يمنع فقد الماء الناشئ عن وجود الشقوق وعن الخاصية الشعرية كما أن عملية العزيق تساعد على التخلص من الحشائش التي تنافس النبات في غذائه والتي قد تكون مصدرا للأمراض ومأوى للحشرات كما أنها قد تحرم النبات من الهواء والضوء وعلاوة على مسبق فالعزيق يساعد إلى حد كبير على تهوية التربة وهذا بالتالي يجعلها تحتفظ بحرارتها وتزيد من قدرة النبات على امتصاص الغذاء .

ويختلف عمق العزيق باختلاف المحصول فبينما يفيد العزيق العميق في زراعة الكرفس تجده ضارا للطماطم والكرنب وعموما فيراعى عند العزيق عدة عوامل أهمها شدة الحشائش ونوع المحصول ومعدن التربة وخصوبتها ومدى توافر ماء الري وكذا مسافات الزراعة وبصفة إجمالية يمكن القول أن العزيق مفضل عن الخربشة في الأراضي الثقيلة وذلك بالنسبة لبعض المحاصيل وكذلك في بداية حياة النبات وعندئذ لا يضر جذوره ضررا يذكر ، أما في الأراضي الخفيفة فالعزيق السطحي أو الخربشة أصلح من العميق لأنواع الخضر .

التسميد

الأسمدة العضوية

لأسمدة الكيماوية

الأسمدة العضوية : وتوضع بمعدل 8 – 10 متر مكعب / دونم وتشمل

الانواع التالية:



- السماد البقري : يحسن من خواص التربة ويضاف مع حرث التربة .

- زبل الحمام : سماد يحتوي على حوالي ربع كمية الأزوت الموجود في السماد الكيماوي ويضاف للشمام والبطيخ بصفة خاصة .

- سماد الغنم : يحتوي على عناصر غذائية أكثر من ( البقري) وأقل من سماد زبل الحمام .

- الأسمدة الخضراء : وهي عبارة عن النباتات البقولية التي تزرع لهذا الغرض وتقلب في الأرض عند إزهارها حيث تزيد المادة العضوية في التربة .

الأسمدة الكيماوية : وتوضع على دفعات حسب نوع النبات وبمعدل 80 – 150 كجم /دونم وتشمل الآتي:

- الأسمدة الأزوتية : وهي تشجع النمو الخضري وزيادة نسبة العقد وأهم موعد لأضافتها هي فترة الأزهار في الخضراوات المثمرة وفي الورقيات أثناء فترة النمو .

- الأسمدة الفوسفاتية : وهي تساعد في نضج الثمار مبكرا وتكوين البذور وخاصة في البقوليات وأكثر الخضراوات إحتياجا لها هي البقوليات الجذريات والبصليات .

- الأسمدة البوتاسية : وهي أسمدة ذات أهمية بالغة في تكوين النشا ولذا فهي ضرورية للبطاطس والبطاطا الحلوة بالإضافة إلى علاقاتها بصلابة أنسجة ثمار البطيخ والشمام .

لكن لكل نبات موسم و سوف نضع لكم مواسم الزراعة و كل ما تهتمون به من المسافة بين نبته و اخرى الخ الخ ....







ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 8:39 pm



لا شك أن البندورة هي من أكثر النباتات التي ستؤرقك في حياتك لأن زراعتها لا تخلو من المشاكل. لكن لا عليك, فرسولنا الكريم صلى الله عليه و سلم يقول: إنما العلم بالتعلم. تحتاج البندورة إلى مناخ معتدل لتنموا بشكل سليم, و أفضل درجة حرارة لنمو الطماطم ما بين (21 و 29) درجة مئوية, وأفضل مدة إضاءة حوالي 8 ساعة يوميا، وتنجح زراعة الطماطم في جميع أنواع الأراضي بشرط جودة صرفها. و الجدير بالذكر هو أن البندورة لن تزرعها على شكل بذور, بل ستشتريها - من أي مشتل - على هيئة شتلة ( أو بادرة ) صغيرة لا يتراوح إرتفاعها العشرين سنتمتر. بذلك ستختصر الوقت و ستضمن نجاح زراعتها. فالمطلوب منك هو أخذ تلك الشتلات إلى حديقتك و غرسها هناك.

كيفية الزراعة: ضع – إذا أمكن – سماد في الحفرة التي ستزرع فيها الشتلة لأن السماد يلعب دورا هاما في تغذية النبتة. يستحسن إضافة السماد العضوي قبل أسبوع أكثر من زراعة الطماطم, هذا لكي يكون تخمّر في التربة و أصبح جاهزا لأداء عمله. فالخطوات الواجب إتباعها هي كالتالي:

1- إختر بقعة لا تسطع عليها الشمس طوال النهار - إختر مكانا يكون قريب من حائط (بحيث تذهب الأشعة عندما تصبح الشمس وراء الحائط). و إذا كنت إشتريت الشتلات موضوعة في أوعية بلاستيكية, إرو الشتلات جيدا قبل يوم من زراعتها.

2- أحفر حفرة عمقها حوالي خمسة عشر سنتمترا لكل شتلة ثم ضعها في تلك الحفر, على أن تكون المسافة بين كل شتلة من 35 إلى 45 سنتمتر.

3- غطّ ساق الشتلات بالتراب ببطء, ثم أنكُش حول كل شتلة لصنع دائرة يتجمّع فيها الماء.

4- قم بريّ كل شتلة فورا بعد غرسها لكي لا تذبل من جرّاء إزالتها من الوعاء.

5- إذا أردت أن تغرس الشتلات في أكثر من ثَلم أو سطر, عليك أن تترك مسافة ثلاثون سنتمترا بين كل سطر. أنظر إلى الصورة في الأعلى.

6- أخيرا جاء وقت القصب: شُك أو أغرس العيدان في الأرض إلى جانب كل شتلة. يجب أن تكون القصبة طويلة (حوالي متر و نصف ), ثم أربط كل شتلة بالقصبة و لا تعقد الحبل كثيرا على ساق الشتلات. أنظر إلى الصورة الأولى في أعلى الصفحة.

قم بشد الشتلات إلى الأعلى خلال فترة نموها ... فوظيفة القصب هو منع الشتلات من الميل إلى الأرض (من جراء وزنها) و الذي قد يتسبب بكسرها. لاحظ الصورة في الأعلى لترى كيفية تشذيب الشتلات خلال فترة نموّها.

فترة النضوج: يبدأ المحصول في النضج بعد نحو ثلاثة إلى أربع أشهر من زراعة الشتلات و يستمر في إنتاج الثمار لمدة شهرين أو ثلاثة إذا كانت العوامل الجوية مناسبة.

نصائح عامة:

1- إن كثرة الري عن الحد اللازم خلال فترة نضج الثمار يؤخر النضج و يسرع من إفساد الثمار. إن عدم الانتظام في الري (أي عندما تترك الشتلات تعطش كثيرا ثم ترويها بشكل كبير دفعة واحدة) هو أهم مسببات تشقق الثمار.و عند بدء تفتح الأزهار حتى بدء عقد الثمار احرص على أن يكون الري خفيفا ولا تسرف في مياه الري. و أخيرا, بالنسبة للأمراض, قد يصاب البندورة بأمراض عدة منها الذبول, و لكن لتفادي ذلك يقوم المزارع برش الشتلات بمبيدات خاصة أو بشراء أنواع شتول مقاومة للأمراض.

2- إذا زرعنا الطماطم في أصص (أوعية بلاستيكية) يجب أن يكون الأصيص كبيرا بحيث يستوعب حجم جذور الطماطم. كما يجب أن تكون التربة في الأصيص مدعمة بالأسمدة العضوية. ونظرا لسرعة جفاف التربة في الأصيص, يستحسن ري الشتلة فيه كل يوم إذا كان الطقس حارا. كما لو كان الطقس باردا, ينصح بحفظ الشتلة في مكان دافىء معرض للضوء الخارجي.

أمراض الطماطم:

1)مرض الذبول:

أعراض المرض:ذبول النباتات بشكل مفاجئ ـ التفاف الأوراق.

وفي الحالة المتأخرة من المرض يتسبب ذلك في موت النبات.

الوقاية من المرض:زراعة الأنواع المقاومة للمرض وتطهير البذور

وأرض المشتل قبل الزراعة بالمبيدات المطهرة والمعقمة.

2)البياض البكتريولوجي:

أعراض المرض:ذبول مفاجئ مع بقائه في حالة اخضرار وعند قطع الساق تخرج مادة لزجة ذات لون بني.

الوقاية:تطهير البذور وأرض المشتل قبل الزراعة.

يجب عدم زراعة أي نبات من العائلة الباذنجانية في ارض أصيبت بهذا

المرض لمدة لا تقل عن الخمس سنوات.

زراعة أشتال خالية من الجروح.

3)مرض اللفحة المتأخرة:

وتظهر الإصابة على النباتات الكبيرة أثناء الجو الرطب البارد.

أعراض المرض:ظهور بقع سوداء رطبة على الساق والأوراق وفي الإصابة الشديدة تكبر حجم البقع وتسبب سقوط الأوراق وموت النباتات.

الوقاية من المرض:رش النباتات بمحلول بوردو بنسة (5-5-50) كبريتات نحاس-جير-ماء.

4)مرض تبقع الأوراق:

أعرض المرض:ظهور بقع رطبة لونها بني ذات حواف صفراء- تجعد الأوراق المصابة والتفافها ثم تجف وتتساقط.

الوقاية:الرش بمحلول بوردو(5-5-50)كبريتات نحاس-جير-ماء.

5)مرض تبقع الثمار:

أعراضه:بقع صغيرة الحجم مستديرة ذات لون رمادي بني إلى فاتح وتظهر بكثرة على الثمار الناضجة.

الوقاية: الرش بمحلول بوردو(5-5-50)كبريتات نحاس-جير-ماء.



حشرات الطماطم:

1)الخنفساء البرغوثية:وتعالج بمحلول بوردو.

2)الذبابة البيضاء:وتعالج بالمبيدات الحشرية المناسبة.

3)الحفار:ويعالج بطعم من زرنيخات الرصاص والنخالة والدبس.

عزيزي المزارع
*كثرة الري عن الحد اللازم خلال فترة نضج الثمار يؤخر النضج ويزيد من عصرية الثمار ويسرع في إفسادها.

*عدم الانتظام في الري أي( شدة العطش ثم الري الغزير) أهم مسببات تشقق الثمار.

*عند بدء تفتح الأزهار حتى بدء عقد الثمار احرص على أن يكون الري خفيفا ولا تسرف في مياه الري.

سؤال يطرح في بالك ! متى موعد زراعتها ؟
في الفترة الواقعة ما بين شهر سبتمبر ونهاية شهر إبريل وتزرع في عروتين.

الأولى:العروة الشتوية :من بداية سبتمبر إلى أكتوبر.

الثانية :العروة الربيعية:وتزرع الأشتال فيها من بداية يناير.






ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 8:45 pm



الفجل

موعد الزراعة :
من ديسمبر إلى فبراير.

الفجل (raddish): هو نبات عشبي من فصيلة الصليبيّات (Cruciferae – Brassicaceae). إسمه العلمي (Raphanus sativus). يعتقد أن مصدره هو الصين, حيث ينمو هناك الفجل البري. يزرع منذ قديم الزمان حول المتوسّط. جِذره مرغوب فيه, حيث يؤكل نيئا. إذا كنت تحب الفجل فإنه ينمو بشكل جيد إذا زُرع إبتداءا من آذار (مارس) حتى أوائل الصيف. يعتبر الفجل من النباتات التي تحب الطقس المعتدل المائل إلى البرودة, ولكنه من المحاصيل القادرة على تحمّل درجات الحرارة العالية نسبيا. هناك أصناف عديدة من الفجل لا يسعنا التطرق إليها الآن…


كيفية الزراعة: أولا يجب تحضير مسكبة لزراعة بذور الفجل ويجب أن تكون مسمدة بروث إحدى الحيوانات قبل 6 أسابيع على الأقل من موعد الزراعة. يساعد ذلك على رفع مستوى قدرة التربة على إمتصاص المياه مما يؤثر إيجابا على المحصول. وقبل الزراعة مباشرة ينصح برش 100 غرام لكل متر مربع من السماد الإصطناعي ذات التركيبة التالية (5:5:5 N:P:K). يضمن ذلك أن البذور ستكون مدعومة بالعناصر الأساسية التي تساعدها على النمو مباشرة. ومن الأشياء المعروفة عن الفجل أنه يتحمل حموضة التربة ولكن لا بجب أن تكون تسبة الأكسدة في التربة (PH) أقل من 5.5 والمزارع الذكي الذي يحب أن يقوم بالأشياء على أصولها يقوم بتسميد التربة تبعا لنتائج تحليلها وبعد بعرفة العناصر التي تنقصها.
تزرع البذور على عمق سنتمتر واحد, أي تقريبا على سطح التراب مع مراعاة توزيع الحبوب عند نثرها و منعها من التكثّف أو التجمّع في مكان واحد. لضمان ذلك يرجى خلص الكمية المراد زرعها بكمية من الرمل ورشها مع بعضها في التراب. إن تكثف البذور ينتج عنه نباتات صغيرة الحجم وبأشكال غير متساوية.

الآن حاون موعد السقاية: هل نسيتم؟ ألن تسقوها؟ وجعلنا من الماء كل شيىء حي. ولكن إنتبهوا, لا يعني ذلك أن نغسل التربة بالماء ونفتح الحنفية عليها 24 ساعة!! تتم السقاية كل يوم في الفترة الأولى من زراعتها – إذا كان الطقس جافا و حارا. الفجل سريع النمو, فقد تستغرق فترة نموه (3 – 6 أسابيع), و هناك بعض الأنواع التي تنضج بعد أقل من ثلاثة أسابيع من زراعتها. يحتاج الفجل لكي ينمو بشكل جيد إلى جو معتدل أو حار, و بالرغم من ذلك لا يجب أن يُزرع في مكان مشمس كليّا. يجب تفريد فسلات الفجل المزدحة على بعضها و ذلك لضمان نمو جيد للجذور. إن عملية التفريد هي عبارة عن إقتلاع فسلات الفجل أو النباتات المزدحمة مع بعضها, حيث إذا وجدنا ثلاثة فسلات نامية في مكان واحد, ننتزع منها واحدة ونبقي إثنين. وكلما نمت الفسلات وكبرت جذورها كلما تطلب منا الأمر تأمين مساحات أوسع بينها. الفجل كالإنسان, كلما كثر عدد الأفراد في البيت كلما ضاق بهم وولد مشاكل أكثر من ناحية الحرية الفردية وإلخ… لذلك أرجوكم وأتوسل إليكم أن تعطوها المجال لكي تنموا براحة, ولا تلوموني إن ماتت أو أنتجت حبات فجل صغيرة بسبب إزدحامها على بعضها.

ألا يمرض الإنسان؟ والفجل أيضا يمرض!! ولكن الحمد لله أن أمراضه لا تشبه أمراضنا بتاتا, فلا نجده يصاب بإنفلونزا الطيور ولا بمن يحزنون. ليتني فجلة!! بما أن مدة دورة حياة الفجل قصيرة جدا, فإنه نادرا ما يصاب بالأمراض. فمن الأمراض التي يصاب بها هي تعفن الجذور, وهو مرض ناتج عن تولد الفطريات في التربة. حينما تصاب الجذور بهذا المرض يصبح لون جذورها أسود وتموت. لحماية الجذور من التعفن يجب أن نحرص تكون التربة جيدة الصرف (صرف المياه) وهذا نحققه بإتباع الإرشادات التي وردت عن كيفية تحضير المسكبة. ومن الأشياء الأخرى التي تساعدنا على تفادي تعفن التربة عن تدوير المحاصيل بحيث لا نزرح ذات المحصول في ذات المساحة من التربة كل سنة. أما الأمراض الأخرى فهي شبيهة بالمرض الذي ذكرناه وطريقة تفاديها هي نفسها النقاط التي تكلمنا عنها آنفا.

والآن بعد قطف الفجل (عادة ما يكون بعد 6 أسابيع من الزرع), لا يجب أن تُنزع أوراقه بالكامل, وكذلك الأمر عند قطف المحاصيل الجذرّية المشابهة كالجزر مثلا, كما لا يجب أيضا أن يُترك الفجل حتى يُصبح حجم ثماره ضخم جدا لأنه عندئذن يصبح طعمه مُرّا. تُحفظ ثمار الفجل في أكياس ورقية و توضع في البرّاد






ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 8:50 pm




بطاطس

موعد الزراعة:

بداية شهر أكتوبر في الزراعة الشتوية والزراعة الأساسيةمن منتصف شهر ديسمبر.

كمية التقاوي اللازمة:

من(200-300)كجرام للدونم الواحد.



تجهيز التقاوي للزراعة:

تجرى عملية التنبت الأخضر للتقاوي "الدرنات المختارة للزراعة" حيث تجري هذه العملية قبل تقطيع الدرنات كالتالي:

1)توضع التقاوي في صناديق خشبية مكونة من سدابات تبعد عن بعضها حوالي (1.5سم) حتى يصل طول النبت إلى(5.-1سم)ولا يخشى من تركها بهذه الصناديق لفترة قد تصل لأسبوعين أو أكثرقليلا وهذا أفضل من تركها داخل الأجولة إلى أن يحين موعد الزراعة.

2)تقطع الدرنات إلى قطع يتراوح طولها(4.5-6.5سم)ووزنه يتراوح من(60-100)جرام ويراعى عند تقطيع الدرنات أن يكون طوليا أي من قمة الدرنة إلى منطقة العيون مع عدم الأضرار بها أما إذا كانت الدرنة كبيرة يمكن تقطيعها عرضيا ثم يجزأ الجزء المحتوي على منطقة العيون إلى جزئين طوليا بحيث يكون بكل قطعة من(2-3) برعم ولا يقل وزنها عن (60)جرام كما يراعى أيضا عدم المغالاه في التقطيع بقصد توفير التقاوي لأن القطع الصغيرة تعطي نبوت ضعيفة ومحصول قليل.

3)معالجة التقاوي ويقصد بها إعطاء الفرصة للسطوح المرجوحة تكوين طبقة فلينية تحميها من الجفاف بعد الزراعة أو التعفن وتجرى هذه العملية بترك قطع التقاوى في مكان معتدل الحرارة مرتفع الرطوبة بعيدا عن تيارات الهواء وذلك لمدة عشرة أيام.

الزراعة:

بعد إعداد الأرض إعدادا جيدا من حرث وتسميد بالأسمدة العضوية المتخمرة بمعدل(8م3)للدونم الواحد تقسم الأرض إلى خطوط حيث تزرع التقاوي على عمق(5-7سم)بحيث يكون إتجاه السطح المقطوع إلى أسفل والبراعم إلى أعلى ويكون البعد بين القطعة والأخرى (25-30سم)وذلك حسب الصنف وحجم القطعة.

التسميد الكيماوي:

تسمد البطاطس بالأسمدة الكيماوية المركبة(نتروجين-فوسفور-بوتاسيوم)بنسبة(5-10-5)بمعدل 100كجرام للدونم الواحد وتوزع هذه الكمية على دفعات الأولى بعد الإنبات بشهر والثانية بعد أسبوعين عند بدء صب الدرنات أي بعد 6-7أسابيع من الزراعة.


الأمراض:

1)مرض الذبول الجاف:ويقاوم باستخدام تقاوي خالية من الأمراض والمحافظة عليها من الجروح.

2)مرض البياض المتأخر:ترش النباتات بمحلول بوردو من(3-6).

3)مرض التعفن الطرفي في الدرنات:ويقاوم بزراعة الدرنات المطهرة بمحلول كلوريد الزئبق وتجنب جروح الدرنات قبل الزراعة.

الحشرات:

1)الخنفساءالبرغوثية:وتقاوم بالرش بمحلول بوردو.

2)الحفار:ويعالج بنثر طعم سام مكون من (زرنيخات رصاص- دبس-نخالة-ماء)بنسبة(1-1-25+ماء).






ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 8:53 pm



البطاطا

موعد الزراعة:

مارس و أبريل.

كمية التقاوي:

يكفي للدونم الواحد من (5-6)ألف عقله أو شتلة تنتج بإحدى الطرق التالية:

1)تأخذ الشتلات من الغرس عند التقليع وتزرع على خطوط وتروى فتنمو طول الشتاء وعند حلول الربيع تعطي نموا كافيا لأخذلشتل منه.

2)يحتفظ بكمية قدرها من(50-80)كجرام من الدرنات الصغيرة الغير صالحة للتسويق في مكان جيد التهوية وفي شهر فبراير تزرع بالتربة بعد تسميدها بالأسمدة الكيماوية العضوية حيث ترص الدرنات على شكل سطور لا تتلامس أطرافها وعلى عمق (10سم) وتروى وعند إنباتها تغطى بالرمل تدريجيا مع الاستطالة النبت حتى يصل سمك طبقة الرمل أو التراب حوالي(5سم)عندئذ تكون جذورها عرضية ولما يصل طولها إلى حوالي (20سم)تفصل عن الام باحتراس لتستعمل كشتلات للزراعة في الأرض المستديمة.

3)عرش ناتج من نصف دونم(500م2)في مساحة قديمة تترك لهذا الغرض بدون تقليع طول فترة الشتاء وبحلول الدفيء يزال العرش القديم وتخدم الخطوط بالغريق والتسميد البلدي وتروى وتغطى نموات خضريه تستعمل كشتلات للزراعة في الأرض المستديمة.

الحشرات التي تصيب البطاطا الحلوة:

1)الدودة القارضة وتقاوم بأحد السموم كالاجروسيد.

2)دودة ورق البطاطا الحلوة.

3)الحفار:ويقاوم بعمل طعم سام من النخالة والزرنيخات والدبس

(العسل الأسود) وترطب الخلطة بكمية كافية من الماء ويوضع الطعم
عند المساء.






ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 8:58 pm





" الجزر " carrot

اسم العائلة :- umbelliferae
الاسم العلمي :- dacus carota

تعتبر أوروبا والجزر المجاورة لها من آسيا وشمال أفريقيا موطنا للجزر ولو أنه ينمو كذلك بريا في شمال وشرق أمريكا والجزر من محاصيل الخضر الجذرية ذات الأهمية الاقتصادية والغذائية في العالم إذ اهتمت البلاد المتقدمة بزراعته والإقبال على استهلاكه إدراكا منهم لقيمته الغذائية فهو مصدر رخيص لأهم ما يلزم الإنسان من فيتامينات أبرزها فيتامين ( أ ) وسكريات وأملاح إلا أن رقعته الزراعية في مصر مازالت محدودة والإقبال علية قد يكون ثانويا وربما يرجع ذلك إلى تأخر الوعي الغذائي وعدم الإلمام بقيمته الغذائية .

والجزر نبات عشبي حولي أو ذا حولين ويتوقف ذلك على الصنف ودرجة الحرارة السائدة شتاءا ولقد أصبح لمحصول الجزر في السنوات الأخيرة مكانة مرموقة بين المحاصيل التصديرية والتي تشير بلا شك بتقدم هذا المحصول والنهوض بإنتاجه ومن أهم الأصناف المنزرعة في مصر " هو الصنف البلدي " وهو أكثر انتشارا بين المزارعين والصنف الثاني هو شانتناي chantenay ويزرع الجزر لأجل السويقة الجنينية السفلى hypocoty والجزء العلوي المتضخم من الجزر ويستعمل هذا الجزء ( الذي يسمى مجازا باسم الجزر ) طازجا ومطهيا وفي عمل الحساء والمخللات والمربات وبلغت المساحة الإجمالية المزروعة بالجزر في العالم عام 1986 نحو 566 ألف هكتار وكانت أكبر الدول من حيث المساحة المزروعة هي الصين ( 116 ألف هكتار ) ثم الولايات المتحدة الأمريكية ( 35 ألف هكتار ) فبولندا (27 ألف هكتار ) فاليابان (25 ألف هكتار ) ففرنسا ( 19 ألف هكتار ) وكانت أكثر الدول العربية زراعة للجزر هي الجزائر (10ألاف هكتار ) والمغرب ( 8 ألاف هكتار ) ومصر ( 7 ألاف هكتار ) وتونس ( 6 ألاف هكتار ) وزرع الجزر في مصر عام 1987 في مساحة 14013 فدانا وكان متوسط الإنتاج 9.39 طن للفدان .

التربة المناسبة لزراعة الجزر :-

ينمو الجزر جيدا في الأراضي الطميية الخفيفة الجيدة الصرف ويزرع تجاريا في الأراضي الطميية الرملية والسلتية الطميية السلتية والأراضي العضوية (muck soil ) وتفضل الأراضي الرملية عند الرغبة في إنتاج محصول مبكر ولكن يزيد المحصول كثيرا ولا يكون مبكرا في الأراضي السلتية والطميية السلتية والعضوية .

ويكون لون الجزر أفضل في الأراضي الرملية ولا يمكن إنتاج الجذور الطويلة الناعمة إلا في الأراضي العميقة الخفيفة الجيدة الصرف هذا .......... بينما تكون الجذور المنتجة في الأراضي العضوية خشن الملمس ويكون النمو الخضري غزيرا والجذور متفرعة ومخروطية قصيرة في الأراضي الثقيلة وتؤدي العوائق التي توجد في التربة مثل الأحجار إلى تكون جذور ذات أشكال غير طبيعية ولا يزرع الجزر في الأراضي التي توجد بها قشور سطحية صلبة لأن انبات البذور يتأخر فيها وتكون البادرات المنتجة ضعيفة ويبلغ أفضل ph للجزر حوالي 6.5 .






تأثير العوامل الجوية على الجزر :-

تبلغ درجة الحرارة المثلى لإنبات بذور الجزر 27 درجة مئوي بينما يتراوح المجال الحراري الملائم لإنبات (7 – 29 ) درجة مئوي ولا تنبت بذور الجزر في درجة حرارة أقل من 4 مئوي أو أعلى من 35 مئوي ويلائم نمو الأوراق درجة حرارة مرتفعة نسبيا تبلغ حوالي 29 درجة مئوي إلا أن نمو الجذور تلائم درجة حرارة تميل إلى الانخفاض تتراوح من ( 15 – 20 ) مئوي لذا يعد الجزر من المحاصيل الشتوية التي تلائمها الحرارة المرتفعة نسبيا في الأطوار الأولى من نموها حتى يتكون نمو خضري قوي على أن يتبع ذلك بحرارة منخفضة نسبيا حتى الحصاد لتشجيع تكوين نمو جذري جديد .

وتؤثر درجة الحرارة السائدة كثيرا على نوعية الجذور وذلك على النحو التالي :

1- اللون :
تزداد دكنة اللون البرتقالي في درجة حرارة من 15 – 21 درجة مئوي ويبهت اللون في درجة حرارة 21 – 27 درجة مئوي ويكون اللون رديئا في درجة حرارة 10 – 15 درجة مئوي .

2- الشكل:
أ- يكون شكل الجزر مطابقا للصنف في مجال حراري يتراوح بين 10- 15 درجة مئوي .

ب- تكون الجذور رفيعة ونحيفة في نظام حراري 18 درجة مئوي نهارا و 7 درجة مئوي ليلا .

ج- يؤدي إنخفاض درجة الحرارة من 18 إلى 7 م عند بداية تضخم الجذور إلى نمو الجزء العلوي من الجذور بصورة طبيعية بينما يظل الجزء السفلي رفيعا .

د- تكون الجزور طويلة في الحرارة المنخفضة التي تتراوح من 10 – 15 درجة مئوي وقصيرة في الحرارة المرتفعة التي تتراوح من 21 – 27 درجة مئوي

ه- تؤدي الحرارة المرتفعة أو المنخفضة إلى جعل نهاية الجذور مستدقة في الأصناف التي يكون نهاية جذورها مستديرة مثل نانتس وشانتناي .

و- يتكون طعم مر غير مقبول في الحرارة التي تزيد عن 27 درجة مئوي .

3- الألياف :
تزيد نسبة الألياف في الجذور لدى ارتفاع درجة الحرارة أثناء النضج .
وللفترة الضوئية تأثير مماثل على نوعية الجذور فيكون اللون رديئا عندما يكون طول الفترة الضوئية 7 ساعات ويتحسن اللون بزيادة فترة الإضاءة إلى 9 ساعات إلا أن زيادة الإضاءة لأكثر من ذلك حتى 14 ساعة يوميا لم يكن لها تأثير كما أنه لم تؤدي هذه الزيادة إلى زيادة محصول الجزر إلا عندما كانت الظروف البيئية الأخرى غير ملائمة لنمو النباتات وللعوامل الجوية تأثير كبير على إزهار الجزر
.
طرق التكاثر في الجزر :-




يتكاثر الجزر بالبذور التي تزرع في الحقل الدائم مباشرة ( يعتبر من محاصيل الخضر التي ينجح شتلها , إلا أنه لا يشتل في الزراعات التجارية لأسباب اقتصادية , ولأن النباتات المشتولة تعطي جذورا ملتوية وغير منتظمة الشكل ) .

مواعيد زراعة الجزر :-

يزرع الجزر البلدي خلال الفترة من منصف شهر أغسطس إلى نهاية شهر سبتمبر ويؤدي تأخير الزراعة عن ذلك تهيئة النباتات للإزهار , واتجاهها نحو التزهير بمجرد ارتفاع درجة الحرارة .
أما الأصناف الأجنبية فإن زراعتها تبدأ من منتصف أغسطس مع الجزر البلدي وتمتد إلى شهر فبراير نظرا لأن البرودة السائدة في مصر خلال فصل الشتاء لا تكفي لتهيئتها للإزهار ويمكن استمرار زراعتها إلى شهر مارس في المناطق الساحلية إلا أن محصولها يكون منخفضا .



كمية التقاوي اللازمة لزراعة الجزر :-

تلزم لزراعة الفدان الواحد ( 1.5 – 3 ) كجم من بذور أصناف الجزر الأجنبية عند زراعتها في الجو المناسب ونحو 5 كجم عند زراعتها في الجو الحار في بداية فصل الصيف .
كما يلزم نحو 5 كجم من الجزر البلدي لكل فدان نظرا لصغر حجم البذور وهذا الأمر الذي يستدعي لزراعتها بكثافة عالية .

طرق زراعة الجزر :-

يزرع الجزر نثرا أو في سطور تبعد عن بعضها البعض بمقدار 20 سم داخل أحواض مساحتها 2 x 3 م وتفضل زراعتها على جانبي خطوط بعرض 50 – 60 سم ( أي يكون التخطيط بمعدل 12 – 14 خط في القصبتين ) خاصة في الأراضي الثقيلة وتكون الزراعة على عمق 1.5 سم في الأراضي الثقيلة , و2 سم في الأراضي الخفيفة ومن الضروري خدمة الأرض جيدا قبل الزراعة نظرا لأن بذور الجزر بطيئة الإنبات وبادرته ضعيفة النمو في مبدأ حياتها وقد لوحظ أن الزراعة في أحواض تزيد من نسبة تشحب الجذور وزيادة المحصول الناتج من الزراعة في أحواض ترجع أساسا إلى زيادة في أحجام الجذور وتجنب التأثير السيئ لاختيار الريشة الغير مناسبة للزراعة , ويجب أن تجرى الزراعة بصورة متجانسة حتى يمكن الاستغناء عن عملية الخف المكلفة .

← وبناءا على ما قام به الدكتور ( صلاح محتار عبد الحميد ) في تجربته لزراعة وحصاد ودراسة محصول الجزر الموسمي 1994 – 1995 في مساحة 1.5 فدان في أرض طينية طميية بميت غمر . محافظة الدقهلية . تم معرفة طرق زراعة وحصاد الجزر كما يلي .
الطرق المستخدمة في زراعة الجزر في هذه التجربة :-

( أ ) الطرق اليدوية :-
أولا: الزراعة اليدوية سرسبة في صفوف
" Row planting manually "
ويقصد بها وضع التقاوي باليد سرسبة في صفوف وتستخدم في حالة المحاصيل الكثيفة النمو مثل الجزر والقمح .
مميزات السرسبة في صفوف
1- توفير في كمية التقاوي .
2- سهولة إجراء عملية الزراعة .
3- سهولة إجراء عمليات الخدمة .
4- إمكانية التسميد أثناء الزراعة .

ثانيا : الزراعة اليدوية نثرا :-
" Planting by manual broad casting "
ويقصد بها نثر التقاوي يدويا وتتبع هذه الطريقة في المحاصيل كثيفة النمو مثل الجزر والبرسيم والقمح .
ويراعى عند النثر اليدوي ما يأتي :
1- تحديد مشاوير النثر .
2- لا يفضل نثر التقاوي أثناء هبوب الرياح .
3- يجب نثر التقاوي على دفعتين متعامدتين .
4- في حالة البذور الرهيفة يجب خلطها بالرمال عند البدار .

( ب ) الطريقة الآلية :-
أولا : زراعة الجزر بالسطارات الهوائية :
" Planting by pneumatic planter "
تعطي ألآت الزراعة الدقيقة وضعا دقيقا للبذور المفردة على مسافات بينية متساوية في الصفوف , وعادة ما تكون المسافات بين الصفوف عريضة بدرجة كافية للسماح باجراء عملية العزيق . تتوفر ألآت الزراعة الدقيقة بأشكال عديدة ولكنها تشتمل دائما على أربعة وظائف
1- فتح أخدود بعمق متحكم به .
2- تلقيم البذور داخل الأخدود وعلى مسافات بينية منتظمة .
3- تغطية الأخدود .
4- كبس التربة حول البذور .
وفي بعض الآلات يقوم زوج من العجلات المائلة بإكمال كل من تغطية البذور وكبس التربة حولها .

ثانيا : آلة زراعة الجزر بالسطارة العادية :
" Planting by seed drill "
تلقم البذور في خزان البذور بواسطة اسطوانة مموجة تدار عن طريق عجلة الأرض حيث تمر البذور على بوابة قابلة للضبط تتحكم في معدل البذور . ثم تدخل البذور لأنبوب وتسقط بتأثير الجاذبية إلى أخدود تم فتحه بواسطة قرص . وتتراوح المسافات البينية النموذجية بين الصفوف ( 50 – 400 ) مم والطريقة الشائعة لتغطية البذور هي سحب سلسلة صغيرة خلف كل فجاج وآلات التسطير الضاغطة تعطي تربة أكثر تماسكا حول البذور مقارنة بآلات التسطير ذات العجلة .

ثالثا : زراعة الجزر بآلة نثر السماد الكيماوي :
" Planting by fertilizer broad casting machine "
وهي آلة نثر البذور بالقرص الدوار ويوجد نوعان لأقراص نثر البذور أحدهما ذو زعانف مستقيمة والأخر ذو زعانف منحنية كما بالشكل وأثناء عملية التشغيل نجد أن كمية البذور الساقطة من فتحة التغذية على قرص نثر البذور بوحدة الزمن يمكن إيجادها من العلاقة .
1)) K / sec q = I . A
حيث أن :
: كمية البذور الساقطة من فتحة التغذية .
I : كمية البذور الساقطة خلال وحدة الزمن من وحدة المساحة كجم/ ثانية / سم2
A : مساحة فتحة التغذية . سم2




ومن الشكل نجد أن مساحة البذور على قرص نثر البذور Ap تعادل نقس مساحة الفتحة A .
ويمكن إيجاد Ap من العلاقة الآتية :
(2 )
حيث أن r1 , r2 أقرب وأبعد نقطتين امساحة البذور Ap عن مركز دوران القرص Z : عدد الزعانف على قرص النثر .

- أثناء سقوط البذور على قرص النثر تصطدم بالزعانف للقرص الدوار فتقذف إلى خارج القرص بسرعة مطلقة ( Va )

حيث أن :
Vt : سرعة دوران القرص .
Vr : السرعة النسبية لاندفاع البذرة بموازاة الزعانف من نقطة خارج القرص وحيث أن
(4) w : السرعة الزاوية للقرص .
r : نصف قطر القرص وعادة يتراوح بين 250 – 350 مم .

وكذلك ال Vt تعتمد على ال w , r معامل الأحتكاك لسطح القرص مع البذور إذ أنه عندما يكون w , r ثابتين تكون Va ثابتة .

وكانت نتائج استخدام تلك الطرق في الزراعة ما يلي :-
1- توزيع البذور ونسبة الإنبات ومدة البزوغ وبعض الفصات النباتية من طول وقطر وشكل الجذور . فوجد أحسن توزيع للبذور 82 % باستخدام السطارة الهوائية وكان أحسن عمق للزراعةعند 2 – 3 سم .
2- بلغت نسبة النبات 83 % عند الزراعة يدويا في صفوف " سرسبة " 82 % عند الزراعة نثر يدوي , و79 % باستخدام آلة نثر السماد الكيماوي" بدارة" , و71% عند استخدام السطارة الهوائية , و65% عند الزراعة بالسطارة العادية .
3- وقد اكتمل الإنبات بعد ( 12 – 13 ) يوم عند استخدام بالسطارة العادية والسطارة الهوائية , 9يوم عند استخدام الزراعة اليدوية وآلة نثر السماد الكيماوي وعند استخدام الزراعة اليدوية سرسبة في صفوف .







ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 9:01 pm




القرنبيط (الزهرة)
إن القرنبيط المتحدّر من نفس عائلة الملفوف هو الأكثر دلالاً وحساسية و تطلباً من بين إخوانه من جنس ال Brassica . فهو حساس لدرجة ال pH، و حسّاس لنقص العناصر المغذّية، حسّاس اذا تعرّض للعطش، و حسّاس لأشعة الشمس المباشرة. بشكل عام اذا قررت أن تزرع القرنبيط فينبغي أن تزرعه بعناية وعندها تكون لك النتائج المبشّرة بالخير.


القرنبيط أو القنبيط مشتق من جنس الملفوف، وهو يحمل الإسم العلمي التالي:
Brassica oleracea var. botrytis L.
فهو ينتمي إلى نفس العائلة عائلة الصليبيات Brassicaceae، و لكن في الشكل والخصائص يتمايزان عن بعضهما.

إن القرنبيط له ثلاث مواسم للزراعة: القرنبيط الصيفي، القرنبيط الخريفي، و القرنبيط الشتوي-الربيعي. و لكن بما أننا الآن في منتصف الصيف، فسنتحدث عن زراعة القرنبيط الذي يمكننا ان نحصده في أواخر الخريف تقريباً. فالقرنبيط بشكل عام يكون جاهزاً للقطف بعد حوالي 4-6 أشهر من الزرع. فإذا زرعناه اليوم في آب / أغسطس، فينبغي أن نستبشر بحصاده ليس قبل تشرين الثاني/ نوفمبر. لهذا ينبغي أن تبدأ بزرع البذور بأول أو منتصف الصيف لكي تستطيع أن تغرس الغرسات في الحقل قبل نهاية الصيف.



وإذا لم تشأ أن تزرعه من البذور فيمكنك أن تحصل على الشتلات من المشاتل المختصة. فما عليك الا ان تغرس الشتلات في الحقل على بعد 60-80 سم بين كل شتلة و أخرى، بحسب حجم الزهرة التي تنوي قطفها. فكلما ضاقت المسافة كلما كان حجم الزهرة أصغر. اذا أردت أن تحصل على زهرات قرنبيط صغيرة الحجم، فما عليك الا أن تقلّص المسافة بين الزهرة و أختها، و ذلك بأن تجعلها بين 25-30 سم، و أن تحصد الزهرات حالما يصير قطرها 10 سم و ذلك بعد حوالي 4 أشهر من موعد زراعتها.

مع ظهور زهرة القرنبيط، قم بحماية الزهرة من أشعة الشمس بأن تغطيها بأوراق القرنبيط الخضراء. فإن الزهرة قد تصفرّ اذا تعرّضت للشمس المباشرة. قد تجد بعض الأصناف أوراقها تنمو تلقائياً حول الزهرة و تغطيها فتوفر عليك عناء التغطية اليدوية.



دائماً تفقّد الزهرة من تحت هذه الأوراق، فما إن تجدها بدأت تشتد صلابة حتى ينبغي أن تحصدها، لأنك اذا تركتها فقد تتفسخ .

بعكس البروكولي فإن القرنبيط تنمو مرة واحدة، و لا يكون لك حظاًفي أن تحصدها عدة مرات .
لذلك اذا أردت ان تحصد القرنبيط على مراحل متتالية، فما عليك الا ان تزرع مجموعة قبل أخرى، و ذلك بأن تؤخر زراعة بعض الغرسات 2-3 أسابيع عن الغرسات التي غرستها أولاً.

لكي تحفظ الزهرات التي حصدتها اتبع التالي:
غلّف كل زهرة بورقة قبل أن تضعها بكيس نايلون و تحفظها بالبرّاد (refrigerator) لمدة أسبوع.

أما اذا اردت ان تجمّدها في حجرة التجميد (freezer) ، فيمكنك أن تحفظها لمدة 4 أشهر.

من المعروف ان زهرة القرنبيط لها رائحة معيّنة، و لكن كلما تم طبخها و هي طازجة أكثر كانت هذه الرائحة أخفّ.

و لكي نحرص على زراعة مثلى للقرنبيط لا بد من اتباع النصائح التالية.

تحضير التربة قبل الزرع: قبل شهر من موعد الزرع، عليك أن تجعل تربتك أكثر حيوية بخلط بعض من الكومبوست و الزبل مع التربة. ثم قبل أسبوعين من الزرع لا بد ان توفر الغذاء المتكامل فإذا أردت استخدام التسميد العضوي فعليك بإضافة حفنتين من الدم المجفف، مسحوق السمك، مسحوق العظام، لكل متر مربّع من التربة.و إذا كانت تربتك تميل الى الحموضة أي ذات pH متدنية، فعليك اضافة الكلس Lime لكي تصير حموضة التربة معتدلة بين 6.5 الى 7 .



تدوير المحاصيل: مثل الملفوف، لا ينبغي ان تزرع القرنبيط في نفس المكان الذي زرعته سابقاً او زرعت شيئاً من عائلته. بل ينبغي ان تتبع نظام تدوير المحاصيل لكي تسلم من كثير من الأمراض التي قد تصيب نفس المحصول، و من جهة أخرى فإن زراعة نفس المحصول في نفس البقعة، قد يرهق التربة و يستهلك نفس العناصر المغذّية فقد ينشأ النقص في العناصر بشكل أوضح.



العناية و الري: احرص على ان لا يكون هناك أعشاباً ضارة حول النبتة. كما ينبغي ان تحرص على ان لا تعطش القرنبيط ابداً، فجفاف التربة ليوم واحد قد يخسرك النبتة كلها. فلكي تضرب عصفورين بحجر، ما عليك الا ان تفرش مهاداً حول القرنبيط، لكي تقتل الأعشاب الضارة من جهة، و لكي تحفظ رطوبة التربة من جهة أخرى.

التحكّم بالأمراض و الآفات: القرنبيط قد يتعرض لعديد من الآفات. فهو يتشارك مع شقيقه الملفوف بالإصابة بـ فراشة الملفوف، و ذبابة الجذور. لكي تحمي القرنبيط من هذه الذبابة يمكنك ان تحمي الجذع بأن تضع قطعة دائرية من النايلون أو البلاستك لكي تمنع الحشرة من إصابة الجذور.






ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 9:06 pm




الملفوف ( الكرنب )
من دون لف و دوران، لقد جئتكم اليوم بحديث الملفوف: نبات ذي شخصيتين، إحداها تدعى الملفوف، و الأخرى الكَرَنب. زراعته تتم صيفا و يمكن البدء بها تحديدا بعد الإنتهاء من قراءة هذا المقال. شهر رمضان قريب، بلّغنا الله إياه، فهل هناك إحتمال لتواجد الملفوف على سفرة طعام الإفطار؟ لنرى.

تعريف بالملفوف: بقلة زراعية من فصيلة الصليبيات، معروفة منذ القدم. تتجمع أوراقها و تلتف حول رأس حيث تبقى بيضاء. تُؤكل نيئة أو مطبوخة.

الملفوف نبات ثنائي الحول (Biennial) أي أن مسيرة نموه تكتمل بعد سنتين، و من ثم يموت. يتحمل الملفوف حالات الطقس المتفاوتة لكنه ينمو بأحسن وجه في الفصول الباردة، إذ يمكن للملفوف أن يتحمل موجات الصقيع، إلا الشديدة منها التي تجمّده و تضر به. كلما كان الجو باردا أثناء زراعته، ستكون أوراقه ألذ، حيث أن خلايا النبتة تعمل لتحويل النشاء إلى سُكّر لتحمي النبتة من البرد، و هذا يعني أن طعمها سيكون حلوا عند القطف. إذن لابد أن يُحصد الملفوف في فترة يكون فيها الطقس باردا، كأول أو آخر الخريف. لذلك فإن موعد زراعته يكون في منتصف أو أواخر فصل الصيف.

السيرة الذاتية للملفوف:
1- العائلة: الصليبيات (Brassicaceae)
2- الإسم العلمي: Brassica oleracea
3- إسمه بالإنكليزية: Cabbage

التربة: لابد من تدوير المحاصيل في التربة حتى تنمو بشكل جيد، و خاصة مع فصيلة الصليبيات التي تضم طبعا نبات الملفوف و من ورائه اللّفت و الفجل و القنبيط … فإن كنت قد زرعت إحدى هذه النباتات في بقعة معينة من الأرض خلال السنتين الماضيتين، فلا تزرع فيها إحدى تلك النباتات مرة أخرى، واختر لها بقعة جديدة زرعت فيها نباتات لا تنتمي لفصيلة الصليبيات.

يحب الملفوف التربة الطينية الرملية الغنية بالمواد العضوية التي إن يكن توفيرها عند الحاجة بإضافة الأسمدة العضوية و لابد حينها من معرفة أنواع التسميد العضوي. فالملفوف أكّال لا يشبع بسهولة!

التفريد: يُنتج الملفوف نباتات كبيرة مورقة و لا بد من إفساح المجال لتلك النباتات أن تنمو في مكان فسيح. دع مسافة 30 إلى 45 سنتمتر بين كل شتلة ضمن السطر الواحد (يسمى أيضا ثلم أو صف) الواحد، و مسافة 45 إلى 90 سنتمتر بين سطر و آخر.

الزراعة بالبذور: رطّب التربة بالماء و انثر البذور مباشرة في السطور بالمسافات التي ذكرتها آنفا، ثم أطمر البذور بطبقة رقيقة جدا من التراب ثم رشّها بلطف بالماء حتى يلصق التراب بها. هذا في حال أردت أن تزرع البذور مباشرة في الحقل.

الجدير ذكره أن الزراعة بالبذور ليست محبذة لأنها تتطلب عناية كبيرة و تستغرق وقتا طويلا، لذا فهي غير متبعة حاليا بشكل كبير. من الأفضل شراء الملفوف على شكل شتلات تباع في المشاتل، ثم غرسها في حديقة المنزل مباشرة. إذا إخترت هذه الطريقة في الزرع فليس عليك القيام بعملية التشتيل و لا الإزدراع.



التشتيل: إن كنت تهدف لزرع البذور من أجل إنتاج كميات كبيرة من شتلات الملفوف فلابد من زراعة البذور في الأصص أو الأوعية أولا، بمعدل 3 إلى 4 بذرات لكل 3 سنتمترات من التراب. درجات الحرارة الأنسب أثناء نثر البذور يجب أن تكون بين 7 درجات مئوية ليلا و 29 درجة مئوية نهارا. و قبل عملية التشتيل أو نقل الشتلات بأسبوع من الأوعية إلى الحديقة، يجب تعريض الشتلات الصغيرة (البادرات) إلى درجات الحرارة الخارجية شيئا فشيئا من خلال تعريضها لأشعة الشمس تدريجيا.

الإنبات: تحدث عملية الإنبات في تربة تبلغ درجة حرارتها حوالي 23 درجة مئوية، و تستغرق العملية من 4 إلى 14 يوم.



الإزدراع (نقل الشتلات إلى الحديقة): تُدعى العملية transplanting بالإنكليزية. في الأسبوع الرابع أو السادس يصبح بالإمكان نقل الشتلات من الأصص (الأوعية) إلى الحديقة لكي تكمل مراحل نموها إلى حين موعد الحصاد. يتم توزيع الشتلات في الحديقة بالمسافات التي ذكرتها آنفا.

الري: طالما أن الشتلات تُسقى بالكمية المطلوبة دون زيادة، و بشكل مستمر و بفترات زمنية متساوية، ستتفادى المشاكل التي تصيب المحاصيل نتيجة الخلل في الري، و خاصة مشكلة الذبول.

الحصاد: يتم حصد الملفوف عندما يصبح الرأس فيها صلبا. إذا تأخرت في قطفه لن يعود صالحا للأكل.






ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 9:09 pm



الخيار


موعد الزراعة:

يزرع الخيار في عروتين الأولى في فبراير ومارس والثانية في أغسطس وسبتمبر.

كمية التقاوي:

(500-750)جرام للدونم الواحد.

الزراعة:

تحرث الأرض وتسمد بالأسمدة الكيماوية العضوية المتخمرة ثم تقسم إلى مصاطب بعرض(100-120سم) وتزرع البذور في جور تبعد عن بعضها من(30-50سم)وعلى عمق (3-4سم).

التسميد الكيماوي:

يسمد الخيار بالأسمدة الكيماوية المركبة بمعدل (80)كجرام للدونم الواحد على أن توضع الكمية على دفعتين الأولى بعد الزراعة بـ15-20يوم والثانية عند بداية الأزهار ويمكن وضع دفعة ثالثة بعد الثانية بأسبوعين.

الأصناف:

1)بيت ألفا:ثماره خضراء متوسطة الحجم والنباتات قوية النمو.

2)الأنواع البلدية:وهي منتشرة في البلدان العربية

علماً بأن الخيار لا يحب الجو البارد






ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 9:14 pm


زراعة الفلفل بنوعيه (الفليفلة) (الحريف)



الفليفلة: بقلة عشبية من فصيلة الباذنجانـيّات, ثمارها جوفاء, خضراء أو حمراء عند النضج حسب الأصناف تُسمى الفلفل. تُزرع في المناطق الباردة. تنمو نبتة الفليفلة إلى إرتفاع 40 سم. و الجدير بالذكر أن تنبتة الفليفلة حارّة (لاذعة) جدا, فقرن واحد من الفليفلة (الظاهر على يسار الصفحة) كاف لأن يجعلك "تتحرحر" حتى تنسى إسمك !! .. سبحان الله بديع السماوات و الأرض. يُستخدم الفلفل في صنع الصلصات, و يُؤكل مع اللحم, و بالرغم من أنه لاذع جدا, أنصحكم أن تجّربوه لأنني أنا شخصيا لدي شتلة فليفلة في الحديقة و آكل من ثمرها كل حين. المميز في نبتة الفليفلة أنها معمّرة (أي تعيش لأكثر من سنتين), فهي تصمد أمام برد الشتاء و حرارة الصيف, و لا تحتاج إلى الكثير من العناية. لو كنت تسكن في المدينة أنصك أن تزرع شتلة فليفلة في وعاء بلاستيكي على الشرفة



الفلفل: نبات عشبي معمّر ثماره خضراء أو حمراء أو صفراء (حسب الصنف) و ينمو في المناطق المعتدلة و يحتاج إلى درجات حرارة عالية بعض الشيىء. هناك الفلفل الحلو و الفلفل الحار, تشبه زراعتهما زراعة الطماطم من حيث شكل النمو. تُزرع بذور الفلفل في مكان محمي و تُنقل إلى الأرض المستديمة عندما تجتاز مراحل نموها الأولى. و لمن لا يفقه زراعة الفلفل على شكل بذور, يمكنه أن يشتريه على هيئة شتلة (بادرة) من أي مشتل ثم يزرعه في صفوف مع مراعاة ترك مسافة 50 سنم بين كل بادرة و مسافة (70 - 90 سم ) بين كل ثلم (صَف) . يُعتبر الفلفل من النباتات ذات الحساسية للصقيع, فهو لا يتحمل درجات الحرارة المنخفضة عن العشر درجات مؤوية. تنجح نباتات الفلفل في أرض جيدة الصرف, و مسمّدة جيدا. يتم ري الشتلات في الفترات الجافة. أما الرياح الحارة و الجافة فإنها تأثر بشكل سلبي على نمو الثمرا

مدة الإنبات: 6- 14 يوم.

حصاد الفلفل: يمكن حصاد الفلفل في أي وقت و حسب الحجم الذي ترغبه. عندما تنضج الثمرات تصبح سهلة الإنتزاع من النبتة. يُستحسن قصّ الثمرات بدلا من إنتزاعها باليد و ذلك لتفادي أي ضرر للنبتة. قد يُحب البعض أن يقطف الثمرات و هي خضراء غير ناضجة كليّا, أو منهم من يحب أن يقطف الفلف عندما يصبح ناضجا أحمر اللون. تُحصد نباتات الفلفل الحار - عادة - عندما يصبح لونها أحمر, إلا أن بعض الطبخات تحتاج إلى الفلف الحار الغير ناضج (ذات اللون الأخضر ). يجب توخّي الحذر عند قطف الفلفل الحار لأنه مؤذ للعين و الأنف, و من الأفضل إرتداء القفازات في الأيدي. يجب تفقّد نباتات الفلفل بإستمرار لأنه ربما تجتاحها حشرات المن, و في حال تحقق ذلك يُرجى إستخدام المبيدات اللازمة






ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 9:21 pm



الباذنجان :

الاسم العلمي :Solaum melongena
الباذنجان من الخضراوات الهامة و يستعمل في الطهي و المخللات والمربيات.

المناخ :
الباذنجان من الخضراوات التي تحتاج إلى موسم نمو طويل يسوده الجو الحار و تلائمه درجات حرارة تتراوح بين 27 – 33 س , و يحتاج إلى حرارة مرتفعة في أطوار نموه الأولى و حرارة معتدلة لعقد إزهاره و تلون ثماره جيدا , و الباذنجان اكثر تأثرا بدرجات الحرارة المنخفضة من نباتات البندورة و الفلفل فيقل المحصول و تصبح صفات الثمار رديئة و تموت النباتات عند تعرضها للصقيع .

التربة :
تلائم الباذنجان التربة الطينية العميقة , جيدة الصرف و التهوية الغنية بالعناصر الغذائية و يفضل اتباع دورة زراعية رباعية لا يشاركه فيها أي من نباتات الفصيلة الباذنجانية.

مواعيد الزراعة :
يزرع الباذنجان في الأردن حسب المواعيد آلاتية :
• المناطق المرتفعة: من بداية شهر أيار حتى منتصف شهر حزيران للزراعة المكشوفة , و منتصف شهر آذار حتى بداية شهر نيسان للزارعة المحمية .
• المناطق الشفا غورية: منتصف شهر آذار للزراعة المكشوفة و من منتصف شهر شباط حتى منتصف شهر آذار للزراعة المحمية.
• مناطق الأغوار : منتصف شهر آب للزراعة المكشوفة , و من منتصف شهر تشرين أول حتى منتصف شهر تشرين ثاني للزراعة المحمية .

طرق الزراعة و كمية ا لتقاوي:
تزرع الأشتال في الزراعة المكشوفة على أتلام , و تبعد عن بعضها بعضا 75 سم و تكون المسافة بين الاشتال 30 سم , أما في البيوت البلاستيكية فتزرع على خطوط الري بالتنقيط على بعاد 100سم بين الخط و الآخر و 50 سم بين الشتلة والأخرى و يلزم زراعة 25 غراما من بذور الباذنجان لإنتاج اشتال تكفي لزراعة الدونم .

عمليات الخدمة:
يحتاج الباذنجان إلى عمليات الخدمة آلاتية :
• الري : تحتاج نباتات الباذنجان إلى ماء الري بكميات كبيرة , و ينظم ري النباتات كما يأتي :
1- تعطى ريه تعد يومين من الزراعة .
2- تروى النباتات ريا غزيرا على فترات متباعدة نسبيا حتى بداية الأزهار .
3- تروى النباتات ريا خفيفا على فترات متقاربة في طور إزهاره و إثماره إذ قلة الماء في هذه المرحلة تؤدي إلى تساقط الأزهار و الثمار حديثة العقد , و ظهور الطعم المر في الثمار .
• الترقيع يعاد زراعة الحفر التي فشلت نباتاتها بالنمو , تعد 1-2اسبوع من الزراعة بشتلات جيدة .
• التسميد : الباذنجان مجهد للتربة كغيره من نباتات الفصيلة الباذنجانية , لذلك ينصح بتسميد الأرض المعدة لزراعته , كما في البندورة .
• العزق أو التعشيب : تجري عملية العزق تعد إضافة السماد الكيميائي لخلطه بالتربة و يتم التخلص من الأعشاب في أثناء ذلك كما يتم توسيع الاتلام و تدعيم سيقان النباتات بتجميع التراب حولها إذا كانت مزروعة في أتلام .
و يكون العزق عميقا في بدانة نمو النباتات و يقل تعميقه تدريجيا حتى بداية الأزهار ليصبح سطحيا , و يوقف العزق عندما تغطى النباتات سطح الأرض , إذ يقتصر على إزالة الأعشاب باليد .


النضج و الجني :
تصبح ثمار الباذنجان صالحة للاستهلاك عندما تصل إلى حجم مناسب و هي لا تزال طرية , و قبل تمام نضجها , إذا تركت حتى تنضج فان أنسجتها تتليف , و بذورها تتصلب , و تتحول للون البني , و تصبح الثمرة ذات طعم لاذع غير صالحة للاستهلاك , و لونها برونزيا , و عند ذلك يضعف نمو النبات و يقل تكوين ثمار جديدة .


و يبدأ جني المحصول بعد حوالي ثلاثة اشهر من الزراعة , بقص أعناقها عند قاعدة الكأس و يتم فرز الثمار و تدريجها و تعبئتها في عبوات مناسبة للتسويق , و يستمر جني المحصول من 2 –3 شهور , حسب الصنف و وقت الزراعة .

الآفات :
1)حفار ساق الباذنجان:ويكافح بحرق النباتات المصابة مع وضع طعم مكون من زرنيخات الرصاص والنخالة والدبس.
2)العناكب الحمراء:تقاوم بالتعفير بمسحوق الكبريت أو برش النباتات بالمبيدات الحشرية المناسبة.
3)المن والعناكب البيضاء:رش النباتات بالمبيدات الحشرية المناسبة على أن يتوقف الرش قبل جمع الثمار بمدة أسبوعين على الأقل.

أهم الأصناف:
1) بلاك بيوتي:هو صنف من الأصناف الأمريكية نجحت زراعتها في البلدان العربية وثماره كبيرة بيضاوية الشكل مائلة إلى الاستدارة.
2) لونج بيوربل:هو صنف مبكر في النضج والثمار بيضاوية متطاولة والنباتات صغيرة.
3) الباذنجان الأبيض:يزرع هذا الصنف بكثرة في مصر ويستعمل للحشي والمخللات.
4) أصناف الزراعة المحمية و أهمها : ريما ف1 , مادونا






ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 9:24 pm




الفراولة :

لا يجب أن يكون هناك حديقة خالية من نبات الفراولة. فببساطة, إنها جميلة المنظر, و سهلة النمو (و ربما أسهل صنف يمكن زرعه). و الفراولة مشهورة بقدرتها على مقاومة الصقيع, فهناك بعض الأصناف التي تنجح في آلاسكا. كما أنه يمكن أن يُزرع في المناطق الحارة - في منطقة الخط الإستوائي مثلا. ينمو الفراولة بنجاح إذا زرع في أي تربة كما أنه لا يحتاج إلى الأسمدة بالنسبة التي تحتاجها باقي النباتات. إن الفراولة هي حساسة للجاف, فزراعتها تحتاج تأمين الري المتواصل أو الكثير, و ذلك عبر إنشاء أقنية في التربة أو عبر تركيب أنظمة ري بالتنقيط. تظل شتلات الفراولة تنتج ثمارا حتى ثلاث أو أربع سنوات.

الزراعة: يُزرع في الربيع في المناطق المعتدلة و الرطبة. كما يمكن أن يُزرع في أواخر الصيف. أما إذا زرعت في الشتاء فإن المحصول سيكون ضعيفا. يمكن أن تستمر نباتات الفراولة بالعطاء لمدة أربعة سنوات. و بما أن النباتات المعرّشة (التي تنتمي إليها الفراولة) تتميز بأنها تستنبت نباتات جديدة مجاورة لها, يمكن أن تُزال هذه النباتات المُستنبتة أو يمكن تركها لتعطي محاصيل زيادة. إذا كان الشتاء في المنطقة التي تُزرع فيه الفراولة شديد الصقيع, يتم تغطية الصفوف المزروع فيها الفراولة بالبلاستيك أو يتم وضع مواد عضوية (كما في الصورة الثانية).

هناك عدة طُرق لزراعة الفراولة منها: أولا يمكن زرع الفراولة في صفوف حيث تبعد فيه الشتلات في كل صف عن بعضها مسافة 25 سنتمتر. أما الصفوف أو السطور فتبعد عن بعضها 8 سنتمتر. و بما أن المسافة الفاصلة بين الشتلات كبيرة نسبيا, و بما أن شتلات الفراولة تستنبت شتلات جيدة, هذا يعني أن المسافة الفاصلة ستمتلىء حين تنمو الشتلات المستنبتة. ثانيا يمكن زراعة الفراولة في سطور (أثلام) تبعد عن بعضها 30 سنتمتر. أما المسافة الفاصلة بين الشتلات فتكون - في هذه الحالة - 10 سنتمتر. بإستخدام هذه الطريقة لن تسمح للنباتات المستنبتة بالنمو (يتم إقتلاعها فور نموها) لأن المسافة الفاصلة بين الشتلات لا تتحمل نمو شتلات جيدة.

يمكن الإستفادة من المسافة الواقعة بين السطور عن طريق زرع نياتات الخس و الفجل. فهذين الأخيرين سريعي النمو, و لكن لا يجب زرعهما في حال تواجد الشتلات المستنبتة.

من المشاكل التي قد تواجه بعض مزارعي الفراولة هي العصافير. لمعرفة كيفية حل المشكلة راجع مقال دور العصافير.

الأمراض التي يصاب بها الفراولة:

1- الأمراض الفطرية: سببها الفطريات و ينتج عنها بقع بيضاء على سطح أوراق النباتات. تكون البقع صغيرة في بادىء الأمر و يكون لونها أورجواني. ثم لا تلبث أن تصبح بيضاء اللون. تظهر أعداد كبيرة من البقع عادة على سطح كل ورقة. عندما تصبح هذه البقع بيضاء تموت الأوراق, و بالتالي تموت النبتة. تنتقل الفطريات هذه من منطقة إلى أخرى و تلعب كل من الحشرات, و الطيور, و أدوات الزراعة دورا هاما في إنتشارها. و الجدير بالذكر أن هذا المرض يصيب عدد آخر من النباتات - غير الفراولة. يتم مكافحة هذا المرض بإستخدام المبيدات الفطرية.


خطوات زراعة الفراولة (بإختصار):

1- أول ما ينبغي عليك فعله هو شراء شتلات الفراولة من أي مشتل. فالفراولة لا تنجح زراعتها في الحديقة على شكل بذور لذلك تُزرع على شكل شتلات. و إحرص على شراء شتلات سليمة غير مصابة بمرض ما.

2- إختر بقعة من حديقتك تصلها الشمس كلّيا و ازرع الشتلات في الفصل معتدل (الربيع في معظم البلدان), و لا تزرعها إذا كان الطقس قارس البرودة.

3- أحفر حفرة لكل شتلة و حاول أن تجعلها عميقة بحيث تستطيع ملئها بكمية سماد جيدة ثم إزرع الشتلة بحيث تنطمر جذورها فقط تحت التراب.يمكن في المقابل أن تزرع الشتلات في ضفوف أو أثلام بحيث تبعد كل شتلة عن الأخرى مسافة 30 سم, و يبعد كل صف عن الأخر 1 متر (لأن الفراولة ساقها جارية: أي أن ساقها تمتد تحت التراب لتُنشىء شتلات جديدة متقاربة من بعضها).



يتم وضع القش أو مواد عضوية أخرى تحت النبات لتحسين متسوى نموها و لحفظ رطوبة التربة.



4- إقطع الشتلات التي تستنبتها الفراولة - إن أردت - حتى تعزّز نمو ثمرات أكثر على الشتلة الأم.

5- إرو التشلات مرّة في الأسبوع, و غطّ المنطقة الواقعة تحت الشتلات بمواد عضوية كورق الأشجار حتى تحافظ على رطوبة التربة.

ملاحظة: هناك بعض الأصناف من الفراولة التي لا تنتج ثمار في السنة الأولى من زرعها, لذلك لا تيأس منها.






ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 9:27 pm




النعناع :

النَعنَع ( أو النعناع ): بقل طيّب الرائحة من فصيلة الشَفَويّات يعيش في المناطق المعتدلة. يستعمل النعنع عادة في طهو الأطعمة. هناك أنواع عديدة جدا من النعناع. يمكن أن تضع النعناع اليابس في إبريق من الماء المغلي لمدة عشر دقائق و تشربه كما تشرب الشاي, أو يمكن إضافته طازجا مع الشاي. النعناع مفيد للسعال, و مهدّىء للأعصاب. تتضمن عائلة النعناع أعشاب المريمية (القصعين), و الحبق (الريحان), و زهرة إكليل الجبل, و غيرها ...

ميعاد الزراعة :

يمكن زراعة النعناع خلال شهور السنة , عدا الباردة منها وتفضل الزراعة خلال النصف الأول من فبراير حتى نهاية مارس .


التكاثر: يمكن زراعة النعناع على شكل بذور في أوعية توضع في غرفة مغلقة أو بيوت محمية, أو تُنثر في الحديقة مباشرة في الربيع. يمكن أن ينموا النعناع أيضا من خلال قصاصات (جزء يُؤخذ من النبتة موصولا بالجذور ) و هذه الطريقة هي الأنجح و الأسرع. تُؤخذ القصاصات و تُزرع في أي مكان.

كيفية الزراعة: إن زراعة النعناع سهلة جدا. ينمو النعناع بقوة إما تحت الشمس مباشرة أو في مكان مظلل نسبيا, و هو لا يحتاج إلى خصوبة عالية في التربة لكي ينمو جيدا. إن لم تكن البقعة التي اخترتها لزراعة النعنع مشيّدة طبيعيّا, فالقليل من الأوراق توضع فوق النعنع تُبقى جذوره باردة و تحل المشكلة. يقاوم النعناع الجفاف و الحرارة العالية بشكل جيد. قد لا يحتاج النعناع إلى التسميد إلا في الأتربة الفقيرة. إذا سُنحت الفرصة له, يزداد النعناع في النمو و الإمتداد حتى يحتشد مع النباتات الأخرى, لذلك يجب على المزارع أن يوفر مساحة متواضعة بعيدا عن النباتات الأخرى أو يمكن أن توضع حواجز على حافة المساحة لمنع النعناع من تجاوزها.

يمكن قطف أوراق النعناع في أي وقت, و يمكن إستعمالها طازجة, أو جافة, أو مثلّجة.الأفضل أن تُقطف في الصباح حين يكون الزيت قويّا في الأوراق. يجب قطف الأوراق من أسفل الفرع.






ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 9:38 pm





الارز (الرز):

زراعة الارز:
انصح ان تزرعها في الاصص لكي تتصطيع بأن تتحكم في كية المياه الموجودة ضع تحت الاصص صحن قدر اي شي من ادوات المطبخ ما فيه ثقوب عشان تحتفظ بالماء بالاسفل لكن لاتملأ التربة بالمياء و تجعلها مثل الاسفنجه لا تسقي حتى يصل الماء للاعلى و انتظر حتى ينزل الامء من الثقوب تحت الاصص و زيادها قليلا

رابعا : الأمــراض

يتعرض محصول الأرز للإصابة ببعض الأمراض ومن أهمها أمراض اللفحة والتبقع البنى والتفحم الكاذب وأطراف الأوراق البيضاء النيماتودى.

1- مرض اللفحة :
هو أشد أمراض الأرز خطورة ويتخذ شكلا وبائيا فى بعض السنوات ويصيب النبات فى جميع أطوار حياته.
أعراض الإصابة :
فى طور النمو الخضرى يصيب الأوراق بحيث تظهر بقع صغيرة (1-2سم) رمادية إلى زيتونية اللون محاطة بحافة بنية وتستطيل وتصبح مغزلية. وفى حالة زراعة الأصناف القابلة للإصابة تتشابك البقع مما يؤدى إلى جفاف الأوراق.
وفى طور السنبلة يصيب هذا المرض السنابل حيث يتلون عنق السنبلة بلون بنى وتصبح حبوب السنبلة ضامرة جزئيا أو كليا
( يسمى هذا العرض خناق الرقبة) وقد تكون الإصابة جزئية على فرع أو أكثر من فروع السنبلة ويؤدى ذلك إلى ضمور الحبوب على هذا الجزء. وعموما فإن النقص فى المحصول يتناسب مع ميعاد حدوث الإصابة على السنابل فكلما حدثت الإصابة مبكرة على السنابل كانت الخسارة أكبر .
ومن أهم العوامل التى تساعد على انتشار المرض :
* زراعة الأصناف القديمة القابلة للإصابة بمرض اللفحة.
* الزراعة المتأخرة عن النصف الأول من شهر مايو.
* زيادة التسميد الآزوتى عن المعدلات الموصى بها.
* زيادة نسبة الرطوبة وارتفاع حرارة الجو.
* تجفيف الأرض لفترات طويلة من 7- 10 أيام.
وللوقاية من مرض اللفحة يلزم الآتى .
* زراعة الأصناف المقاومة والموصى بزراعتها.
* التبكير فى الزراعة (النصف الأول من شهر مايو للمشاتل)
* العناية بالتسميد الآزوتى وعدم الإفراط فى المعدلات السمادية.
* العناية بالرى والصرف وعدم تجفيف الأرض لفترات طويلة.
* التخلص من قش الأرز كمصدر أساسى من مصادر العدوى.
* زراعة تقاوى سليمة من حقول غير مصابة.
* فحص مشاتل الأصناف القابلة للإصابة قبل نقلها للأرض المستديمة للتأكد من خلوها من الإصابة ومنع نقل المرض للأرض المستديمة. ويمكن وقاية مشاتل الأرز للأصناف القابلة للإصابة من الإصابة بمرض اللفحة برش المشتل بأحد المبيدات الموصى بها
كما يلى :
1- الهينوزان أو الفوجى ون بمعدل 2سم3/ 1لتر ماء ( 40 سم3/20 لتر ماء لشتل فدان)
2- الوين بمعدل 1سم3/ لتر ماء ( 20سم3/ 20 لتر ماء لمشتل فدان)
3- البيم بمعدل جم / لتر ماء ( 10 جم / 20 لتر ماء لمشتل فدان) .
وفى حالة ظهور الإصابة على الأوراق بنسبة 10 % فأكثر بالحقل المستديم (تحدد هذه النسبة بمعرفة مرشد الأرز المتخصص أو اللجنة العلمية للحملة القومية لمحصول الأرز بالمحافظة ) يجب العلاج بإستخدام أحد المواد التاليـة :
أ- هينوزان 50 % مستحلب : يتم الرش بمعدل 400سم3/ فدان فى 200- 400 لتر ماء ثلاث مراث بين كل رشة والأخرى حوالى إسبوعين ( رشتان على الأوراق ورشة واحدة على السنابل) .
ب- البيم ( أ، ل ، 291) : بمعدل 100 جرام للفدان فى 200- 400 لتر ماء مرة عند ظهور الإصابة على الأوراق والثانية عند بداية طرد السنابل.
جـ ـ فوجى (1) 40 % سائل : بمعدل 400سم3/ فدان (3 رشات كما فى الهينوزان) .
د- الون بمعدل 200 سم3/فدان رشتان كما فى البيم. يفضل إضافة مادة ناشرة مثل الترايتون ب 1956بمعدل 50 سم3 /100 لتر ماء لزيادة كفاءة استخدام المبيدات.
ع
2- مرض التبقع البنى :

مرض فطرى يظهر على شكل بقع بنية اللون فى حجم رأس عود الكبريت على الأوراق وكذلك تظهر هذه البقع على الحبوب فتشوه مظهرها (شكل رقم 2) ولا يؤدى هذا المرض إلى فقد كبير فى المحصول تحت الظروف العادية، بينما يشتد الضرر فى حالات الأراضى الضعيفة أو عند استخدام مياه المصارف فى عملية الرى خاصة للأصناف القابلة للإصابة بشــدة .تعتبر الأصناف الحالية مقاومة لهذا المرض فيما عدا الصنف جيــزة 177 وسخا 102 .
وعموما فإن المكافحة المتكاملة والتى تعتمد على جميع العناصر سواء الوقائية مثل استخدام أصناف مقاومة والإلتزام بالمعدل الموصى به فى التسميد الآزوتى حيث أن النقص يشجع الإصابة والتخلص من مصادر العدوى مثل قش الأرز والحشائش وزراعة تقاوى سليمة أو المقاومة العلاجية عند الضرورة سوف تؤدى إلى زيادة المحصول وذلك برش كبريتات الزنك 1 % بمعدل 1 كجم / فدان أو الهينوزان بمعدل 400 سم3 / فدان.
كما يمكن أن يصاب نبات الأرز بمجموعة من الأمراض الأخرى منها:
3- التفحم الكـاذب :
لوحظ هذا المرض حديثا فى بعض حقول المزارعين على بعض الأصناف.
أعراض الإصابــة :
1- تظهر الأعراض على حبوب فردية (3-4 حبوب /سنبلة) وعادة على عدد قليل من السنابل حسب شدة الإصابة.
2- يظهر العرض النموذجى فى صورة كرة جرثومية (حوالى 1سم فى القطر) لونها فى البداية أصفر برتقالى يتحول بمرور الوقت إلى الزيتونى الداكن ، هذه الكرة الجرثومية تكون مغلفة للحبة الفردية حيث تحل نموات الفطر المسبب للمرض محل مكونات أنسجة الحبة الداخلية . وتكون هذه الكرة الجرثومية مصدراً للعدوى فى نفس الموسم للسنابل المجاورة أو فى الموسم التالى.
3- غالبا ما تظهر الأعراض بعد طرد السنابل بحوالى أسبوعين ، وذلك يختلف من صنف لآخر وكذلك حسب ميعاد الزراعة.
الظروف الملائمـــــة :
يلائم الإصابة تسميد أزوتى غزير والتأخير فى ميعاد الزراعة وإرتفاع نسبة الرطوبة فى الجو كما أن هناك أصنافا تصاب بشدة أكثر من غيرها مثل الصنف جيزة 171 الذى سجل عليه المرض لأول مرة.
المقاومـــــة : يفيد فى مقاومة هذا المرض ما يلى :
1- زراعة أصناف مقاومة.
2- الزراعة المبكرة تساعد على الهروب من الإصابة.
3- عدم زراعة تقاوى من حقول مصابة
4- جمع الكرات الجرثومية فى أكياس وحرقها أولا بأول
5- يفيد رش إكسى كلورور النحاس بمعدل 1 كجم /فدان مع إضافة مادة لاصقة فى مرحلة طرد السنابل ، ويفضل أجراء ذلك قبل الطرد بأربعة أيام وحتى 50 % طرد سنابل ، ويوصى بعدم الرش عند الظهيرة ويفضل الرش فى الصباح الباكر أو قبل الغروب لتفادى التأثير لدرجات الحرارة المرتفعة على النبات
6- اتباع دورة زراعية مناسبة ( 2 - 3 سنوات )
7- الحرث العميق للتخلص من مصدر العدوى ويعتبر ذلك من أهم طرق المكافحة .
4- مرض تفحم الحبوب :

هو مرض فطرى يصيب الأرز فى مرحلة الإزهار ويظهر بعد طرد السنابل حيث تصاب بعض الحبوب الفردية بجراثيم الفطر الأسبوريدية والتى تتكون من إنبات الجراثيم الكلاميدية وينتج من إصابة حبوب فردية نموات وجراثيم الفطر السوداء . وفى حالة الإصابة الشديدة قد تنفجر الحبوب وتخرج منها الجراثيم السوداء وتظهر خارج أغلفة الحبة على هيئة مسحوق أسود اللون وذلك مايشاهد عادة عند تبييض الأرز المصاب.
وتكون الحبوب المصابة بالتفحم هى مصدر العدوى سواء عن طريق التقاوى أو عن طريق التربة الملوثة حيث تطفو الجراثيم على سطح مياه الحقل وتنبت معطية جراثيم العدوى عند طرد السنابل والتى تنتشر بالهواء لتصيب الأزهار.
ويلائم زيادة الإصابة التسميد الآزوتى العالى كما أن بعض الأصناف أكثر قابلية للإصابة من غيرها مثل صنف جيزة 178.

المكافحة :
تعتبر المعاملات الزراعية المناسبة خاصة التسميد الآزوتى المعتدل وتجنب زراعة الأصناف القابلة للإصابة من الوسائل الفعالة لمكافحة المرض. كما يجب زراعة تقاوى خالية من الإصابة وفى أراضى غير مصابة فى المواسم السابقة.
ينصح فى حالة زراعة أصناف قابلة للإصابة مثل جيزة 178 فى مناطق سبق ظهور المرض بها بشدة إجراء رشة وقائية قبل طرد السنابل مباشرة بالهينوزان بمعدل 100سم3/ 100 لتر ماء.

5- مرض عفن القدم :
مرض فطرى يؤدى إلى أعراض مميزة كما يلى :
ينتقل المرض أساسا عن طريق زراعة حبوب مصابة بالمرض من الموسم السابق ويؤدى ذلك إلى حدوث موت للبادرات شديدة الإصابة، أو تظهر أعراض مختلفة أهمها حدوث استطالة فى نمو البادرات بالمشتل أو الأرض المستديمة ويصاحب ذلك إصفرار فى لون النباتات وقلة فى التفريع وتصبح هذه الأعراض مميزة للمرض بمجرد الرؤية حيث تبدو كما لو كانت نباتات غريبة عن الصنف.
يشاهد أيضا فى بعض الحالات موت لبعض النباتات المصابة مع تقدم العمر فى حالة استمرار النبات فى النمو فى مرحلة طرد السنابل قد لايعطى النبات أى سنابل أو يعطى سنابل ضعيفه أقل فى الطرد وبها حبوب غير ممتلئه عادة مما يؤثر على المحصول وتصبح تقاوى الحقول المصابة مصدر للعدوى فى الموسم التالى.
يساعد على زيادة الإصابة زيادة السماد الآزوتى وزراعة تقاوى مصابة فى نفس الحقول على سنوات متتابعة بدون دورة زراعية. وكذلك زراعة أصناف قابلة للإصابة بدرجة عالية مثل سخا 101 ونظرا لقصر طول النبات مما يؤدى لسهولة تمييز الأعراض ( الإستطالة)
المقاومة :
أهم طرق المقاومة هى زراعة تقاوى سليمة خالية من الإصابة والإعتدال فى السماد الآزوتى بالجرعات الموصى بها.
فى حالة الأعراض فى المشاتل يفضل حمع النباتات المصابة والتخلص منها.
العناية بالعمليات الزراعية المختلفة مما يقلل من تأثير الإصابة إن وجدت .

6- مرض أطراف الأوراق البيضاء النيماتودى :
لوحظ أن هذا المرض ينتشر فى بعض الأراضى فى محافظات الغربية وكفر الشيخ والدقهلية وهو مرض نيماتودى يسبب ضعف فى نمو النباتات. ويستدل عليه من أن أطراف الأوراق تأخذ اللون الأبيض الرمادى مع قلة تفريع النبات وقصر طول السنبلة وأحيانا تقزم النباتات ويقل المحصول فى النهاية.
ويقاوم باستعمال أحد المبيدات المتخصصة مثل الفيوريدان أو الموكاب وعدم زراعة تقاوى مأخوذة من حقول مصابة مطلقا حيث تعتبر التقاوى المصابة هى مصدر العدوى الرئيسى ، وقد تفيد الدورة الزراعية . وقد لوحظ أن بعض الأصناف أكثر قابلية للإصابة من غيرها، ولذا ينصح بزراعة أصناف مقاومة فى المناطق التى ينتشر بها المرض. وقد وجد أن إضافة المبيد يوم بدار المشاتل هو أفضل ميعاد للمقاومة حيث يستخدم المبيد بمعدل ( - كجم ) لمشتل الفدان. وفى حالة ظهور الإصابة فى الأرض المستديمة يمكن إضافة فيوريدان بمعدل 6 كجم/فدان بعد شهر من الشتل

7 - مرض عفن الجـذور :
ينتشر مرض عفن الجذور فى الأراضى المنخفضة سيئة الصرف حيث تتقزم النباتات وعند اقتلاع النباتات يشاهد تلون المجموع الجذرى بلون بنى داكن إلى أسود ، كما يصاحب ذلك رائحة كريهة تشبه رائحة البيض الفاسد (غاز كبريتيد الهيدروجين).
ولمكافحة هذا المرض ينصح بتجفيف الأرض 4- 5 أيام مع العناية بانتظام الرى والصرف.
8- الريـم :

كثيرا ما ينتشر الريم فى مشاتل وحقول الأرز خاصة عند إضافة الأسمدة العضوية أو التسميد الفوسفاتى بعد الخدمة وقبل الرى أو بعده ويؤدى إلى إختناق النباتات والحد من نموها . فى حالة ظهور الريم فى مشاتل الأرز أو فى الأرض المستديمة فإنه يجب مكافحته بمادة كبريتات النحاس على أن تجفف الأرض لمدة يومين ثم توضع كبريتات النحاس بمعدل 1.5 2.5 كجم للفدان فى كيس قماش أمام فتحات الـرى .
ويقلل انتشار الريم إضافة الأسمدة الفوسفاتية على البلاط قبل عمليات تجهيز الأرض للزراعة ولاتضاف إلى الأرض بعد تلويطهــا.











ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 9:45 pm



قصب السكر :

الوصف النباتي :
قصب السكر من المحاصيل النجيليه التى تتميز بإنتشارمعظم مجموعها الجذرى فى الطبقه السطحيه ونظراً لأهمية إنتشار وتوزيع المجموع الجذرى سوف نتعرض بجزء من التفصيل للمجموع الجذرى للقصب وهو يتكون من:-


الثلاث أنواع لجذور قصب السكر

1- جذور العقله Sett roots:
وهى تنشاء من بادءات الجذور الموجوده على الحلقه الجذريه حول البرعم وهى جذور متفرعه ورهيفه ووظيفتها الاساسيه امداد النبت الصغير بالماء والغزاء , وعمر هذه الجذور من 2-3 شهور .

2- جذور الاشطاء(جذور الخلفة) Shoot roots:
وهى تنشأ من الحلقه الجذرية للجزء القاعدى للاشطاء الجديده, ويوجد ثلاث انواع من هذه الجذور تنشأ من الكوديه Stool or clumb.

أ- الجذورالسطحيه Superficial Roots

وهى تنمو بعيداً عن الكورمه stool لمسافه قد تصل إلى 210 سم على جانبى كوديه القصب وبذلك فهى تمد النبت الحديث بإحتياجاته من الماء والغذاء (فى عمق 15-20 سم من الطبقه السطحيه) إلا فى ظروف الجفاف حيث يعتمد على نوع أخر من الجذور وهى أكثر عمقاً وتسمى جذور الخلف (الافرع).

ب- جذور الخلف (الدعاميه) Buttress Roots

وهى تتكون أيضا ًمن منطقة بادءات الجذور ولكن للخلف المتكونه حول الساق الرئيسيه ويميز هذه الجذور أنها أكثر سمكاً وبيضاء ولا تتفرع كثيراً وهى تنمو مائله أكثر عمقاً من الجذور السطحيه, ومن وظائفها تثبيت الكوديه Stool التى تتكون من الساق الأم والأفرع الناميه حولها بالإضافه إلى إمتصاصها الماء خاصةً تحت ظروف جفاف الطبقه السطحيه.

ج- الجذور المجدوله( الحبليه) Rope roots

وهي تنمو رأسيا وتمتد في قطاع الأرض لمسافه كبيره قد تصل الي 300 - 400 سم مكونة مجاديل وتقوم هذه الجذور بزياده تثبيت كوديه القصب بالاضافه الى انها قد تمد نباتات القصب بالماء تحت ظروف الجفاف. ويجدر الاشاره الى ان الثلاث انواع من الجذور السابق ذكرها تختلف باختلاف الاصناف وهي الي حد كبير تؤثر علي قدره الأصناف على القابليه او المقاومة للجفاف والرقاد.

الساق Stem (Stalk)

ساق القصب تتكون من مجموعه من العقل المتماثلة حيث يمكن لكل عقله آن تنتج نباتا كامل مشابه للنبات الاصلى المأخوذة منه بكل ما يحمل من صفات وربما يكون هذا احد الاسباب التى تدعو المهتمين بزراعة القصب الى المحافظة على السلالات او الاصناف من الخلط , و يستخدم لون وشكل عقله القصب فى التميز بين الاصناف فقد يكون شكل العقلة برملية أو اسطوانيه او عظميه........الخ , واكبر العقل تكون بالجزء القاعدى.
من الساق بينما احدثها تقع على قمه الساق او العود. والطول النهائى لساق القصب عند الحصاد تختلف كثيرا تبعا للاصناف المنزرعة او الظروف المناخية وايضا الدورة المحصولية بالاضافة الى تأثير العمليات الزراعية والتى سنوردها فى حينها., و يستخدام شكل البرعم ووضعه بالنسبة لحلقه النمو فى التميز الدقيق بين الاصناف فبعض العيون تكون مجنحة وبعضها منتفخ والآخر يكاد يكون مستوى مع سطح العقلة تماما.

وقد يكون المربى مضطر الى استبعاد بعض الآصناف الجيدة التى يكون فيها شكل العين منتفخ بدرجه كبيره قد تعرض العيون للتلف الميكانيكى آثناء تداول التقاوى مما يؤثر على الانبات. كما يستخدم شكل توزيع بادءات الجذور فى الحلقة الجذرية فى التميز كما هو الحال فى الصنف س 9 G.T. 54- وفى بعض الآصناف قد تتميز بجانب الصفات السابقة بوجود مجرى العين وهو جزء منخفض قليلا عن مستوى العقلة امام العين (البرعم).

وتتكون العقلة الواحدة Internode من الاجزاء التالية:

البرعم - العين -Buds

نماذج للبراعم الشائعة

البراعم او العيون تعتبر من اهم مميزات الاصناف , لان صفاتها اقل تاثرا بالتغيرات البيئية. ويختلف حجمها وشكلها وينبغى عند استخدام البراعم فى التمييز بين الاصناف ان توصف البراعم التامة التكوين.
ويستخدم شكل البرعم ووضعه بالنسبة لحلقة النمو فى التمييز بين الاصناف، فبعض العيون تكون مجنحة وبعضها منتفخ والاخر يكاد يكون مستو مع سطح العقلة تماما. وقد يكون المربى مضطرا الى استبعاد بعض الاصناف الجيدة التى يكون فيها شكل العين منتفخ بدرجة كبيرة قد تعرض العيون للتلف الميكانيكى اثناء تداول التقاوى قبل زراعتها مما يؤثر على نسبة الانبات.

والبرعم يمثل النبت الصغير ويتكون منه الجزء الخضرى فوق سطح التربه - الساق فيما بعد - حيث ينمو مبدئياً معتمداً على المخزون الغذائى الموجود بعقلة التقاوى وربما يكون هذا أحد الأسباب التى تدعونا بأن نوصى بالعناية بعقل التقاوى وإختيار تقاوى جيده من نباتات قويه غير مصابه ..الخ وبنمو البرعم تتكون الساق الأم أو الساق الرئيسيه Mother stem والتى تنشأ من قاعدتها بعد ذلك الأفرع الثانويه وتتوقف قدرة النبات على تكوين الأفرع الجانبية على التركيب الوراثى بصفة أساسيه والعوامل الأخرى مثل معدل التقاوى والزراعة على عمق مناسب والترديم الجيد يؤدى ذلك إلى نمو البراعم تحت سطح التربة وبالتالى يكون عدد السيقان فى الكودية - Stool or Clump- الواحدة مناسبا، وبالتالى يكون المحصول المتوقع كبير (لاحظ طريقة التفريع كما بالرسم ) وتتباين الأصناف فيما بينها فى تكوين الأفرع الجانبية (الخلف المتاخرة) المعروفة بالسرسوع Sucker وهى العيدان الغير صالحه للعصير (غير ناضجة) عند الحصاد.

الحلقة الجذرية Root Band
وهى التى تشتمل على بادءات الجذور Root primordia المسؤولة عن تكوين الجذور الأولية. كما يستخدم شكل وتوزيع بادءات الجذور فى الحلقة الجذرية فى التميز بين صنف وآخر فقد تكون منتظمة فى صفين او ثلاثة صفوف او مبعثره .

حلقة النمو Growth Ring
وهى تعلو الحلقة الجذرية (الشريط الجذرى) وقد تستخدم هذه الحلقة فى التمييز بين الأصناف، فقد تكون بارزه قليلاً عن سطح العقله. وحلقة النمو فى كل عقله مسؤولة عن إستطالة ونمو العقلة وزيادتها فى الطول .

وفى بعض الاصناف قد تتميز حلقة النمو بجانب الصفات السابقة بوجود مجرى العين وهو جزء منخفض قليلا عن مستوى سطح العقلة فوق العين او البرعم .


الساق

الاوراق Leaves
اهميتهــــا
تعد اوراق القصب من اهم الأجزاء النباتية لنبات القصب ان لم تكن اهمها على الاطلاق حيث تقوم الاوراق بصناعة السكر داخل انسجتها النباتية ثم لا يلبس السكر المتكون ان ينتقل من الاوراق الى مناطق التخزين بالساق ويزداد تخزين او تركيز السكر بالاتجاه الى اسفل العود. وعلى ذلك فأن عملية ازالة الأوراق التى يقوم بها بعض الزراع لتغذية حيواناتهم فى وقت يشح فيه محاصيل العلف الأخضر تسبب اضرار جسيمة لمحصول السكر حيث ان نزع عدد اربعة اوراق من نبات القصب تمثل نقص فى كفاءة تشغيل مصانع السكر(الأوراق) بالنبات الى 25 % من الطاقة المنتجة للسكر وبالتالى ينخفض محصول السكر المخزن وبالتالى وزن القصب الذى يتوقف عليه مقدار ما يتحصل علية المزارع من دخل نتيجة لنقص كل من طول وسمك العود و بالتالى المحصول.

تترتب اوراق القصب على طول الساق فى وضع متبادل على جانبى الساق عند قاعدة السلامية، وتتركب الورقة من جزئيين اساسيين كما هو موضح (بالشكل 9).

اجزاء الورقة

اجزاء الورقة

1- غمد الورقة
وهو يمثل الجزء القاعدى من الورقة وهو اسطوانى الشكل ويحيط بالعقلة وتلتف اطرافه فى الجزء القاعدى للغمد وقد يكون الغمد كامل الالتفاف او غير كامل وتعتبر صفات الغمد احد اساسيات التمييز بين الاصناف تجنبا للخلط بين الاصناف، فبينما نجد بعض الاصناف تتميز بوجود اشواك على السطح الخارجى للغمد تختلف كثافتها على حسب الصنف نجد ان البعض الآخر خالى من الاشواك وقد يغطى الغمد بطبقة من الشمع جزئيا او كليا ويتوقف ذلك ايضا على الصنف. ومن الجدير بالذكر ان المربى يواجه مصاعب كبيرة جدا حينما يتوصل الى صنف تجارى ممتاز فى جميع صفاته المحصولية من حيث المحصول والجودة غير انه يعاب علية احتواء الغمد على اشواك كثيرة لا تلقى ترحيب من الزراع ويقل عادة انتشار مثل هذه الاصناف فى حالة الحصاد اليدوى كما هو الحال فى مصر.

ومن الجدير بالذكر ملاحظة انه بتقدم النبات فى العمر ناحية النضج تبدأ اغماد الاوراق فى الجفاف والسقوط وهى احد اهم الصفات التى يتميز بها صنف القصب خاصة لمن يقومون بالحصاد اليدوى اى ان المربى بجانب البحث فى الصنف عن الصفات الكمية اى المحصولية فأنه يكون مضطرا لأن يحتوى الصنف على بعض الصفات المظهرية الجيدة مثل سهولة التقشير او سهولة انفصال الغمد عن الساق بعد وصول النبات الى مرحلة النضج او على الاقل ان يكون الصنف قليل او عديم الاشواك على اغماد الاوراق لسهولة اجراء الحصاد اليدوى.

2- نصل الورقة

هو الجزء الشريطى من الورقة وتتميز حافة النصل بأنها حادة مثل الموسى وقد تكون مسننة وكل ذلك يساعد ى التميز بين الاصناف ويقسم العرق الوسطى نصل الورقة نصفين متساويين.

الري :
لماء هو المكون الاساسى فى تركيب الكائن الحى عموما سواء اكانت حيوانية او نباتية وهو يمثل نحو 75% من وزن العيدان والقصب من المحاصيل التى تتأثر بصورة كبيرة بنقص الماء وزيادته وترجع اهمية الماء الى انه الوسط الذى يتم فيه جميع العمليات الحيوية بالنبات ومن خلاله تنتقل العناصر الغذائية من محلول التربة الى داخل النبات كما انه وسيلة الانتقال التى تحمل عليها جزئيات السكر لتنتقل الى موضع تخزينها فى عيدان القصب.

أضرار نقص الماء
1- قصر السلاميات ويظهر ذلك فى المرحلة او الفترة التى تعرضت فيها النباتات للعطش.

2- نقص كمية العصير فى العود وزيادة نسبة الالياف.

3- خفض معدل نمو النباتات وبالتالى ينتهى الامر بمحصول قليل ومنخفض السكر.

أضرار الاسراف فى مياه الرى
1- يؤدى الرى الغزير لدرجة الغرق الى نقص وتعفن العقل وموت البراعم وفى المرحلة المبكرة بعد الانبات تؤدى زيادة المياه حول الجذور الى اختناقها وتعفنها لسوء التهوية حول الجذور.

2- عدم قدرة النبات على امتصاص العناصر الغذائية مما يؤدى الى اصفرار الاوراق وبالتالى يؤثر على نمو النبات.

3- ينخفض المحصول والسكر لعجز النبات على النمو الجيد وتخزين السكريات فى الساق وينبغى العناية بالرى فى مراحله المختلفة ويمكن تقسيم هذه المراحل تبعا للظروف البيئية الى:

1- مرحلة الاعتدالين (الخريف والربيع)
فى هذه المرحلة يكون الجو قريب من الاعتدال كما ان النباتات النامية تكون صغيرة ولا حاجة لها لكميات كبيرة من المياه او مواعيد متقاربة للرى ويفضل ان يكون الرى خلال تلك المرحلة كل 15 يوم.

2- مرحلة الصيف
وهذه المرحلة تبدأ من شهر مايو حتى نهاية شهر اغسطس ويقابل هذه المرحلة من نمو النبات مرحلة نشاط كبير ونمو سريع حتى انه اطلق على هذه الفترة مرحلة النمو العظمى للنبات لان النباتات تحتاج الى كميات كبيرة نسبيا من المياه و على فترات متقاربة لمواجهة النمو السريع للنبات ويكون الرى خلال هذه المرحلة كل 7-10 ايام.

3- مرحلة الشتاء
يدخل الشتاء فيقل نمو القصب و يصبح بطئيا ويزداد تدريجيا معدل انتقال وتخزين السكر من الاوراق الى السيقان حيث يخزن فلا تكون هناك حاجة لتقارب فترات الرى بل يجب ان تكون متباعدة بحيث تكون كل 21 يوم على ان يتم منع الرى تماما قبل كسر المحصول (الفطام ) بنحو 25-30 يوم.

4- ريه الزراعه
ويجدر الاشارة الى ضرورة العناية برية الزراعة بحيث تكون مشبعة وبدون اسراف حيث ان الارض تتشبع وتصرف المياه فى خلال 3-4 ساعات من الرى حتى لايحدث اضرار للعقل والبراعم مما يوثر على الانبات كما ينبغى العناية برية المحاياة (تجرية) وهى رية على الحامى تتم بعد 5 أيام خاصة فى الاراضى جيدة الصرف وذلك لزيادة التاكيد على انبات جيد وبالتالى محصول جيد.

5- احكام الرى
كما ينبغى الرى بالحوال حيث ان اطلاق الماء وعمل فتحات فى الاحواض كلها يؤدى الى ان بعض الاجزاء تستهلك كميات كبيرة من المياه وتسبب الاضرار السابق الاشارة اليها كما ان مدة الرى تكون كبيرة لان حركة سريان الماء ستكون بطيئة.

الحصاد و التوريد :
يمنع الرى قبل الحصاد (الكسر) بنحو شهر ويعتقد بعض الزراع ان الكسر فى ارض حديثة الرى يساعد على زيادة المحصول وهو اعتقاد خاطى لان القصب لا يمتص من مياه الرى ولا يحجز منه فى انسجته الا بقدر حاجته اليه وحتى فى حالة امتصاصه لكمية كبيرة من مياه الرى بسبب حاجته اليه فان ذلك يودى الى نقص نسبة المحتويات السكرية بالعصير وفى هذه الحالة تقل نسبة السكر فى المحصول كما يصعب الكسر فى الاراضى الحديثة الرى فتتضاعف نفقات الكسر وتزيد نسبة الطين العالقة بالعيدان فترتفع نسبة الاستقطاع الطبيعى بالاضافة الى تصلب تربة الحقل باقدام الانسان والحيوان اثناء عملية الكسر ونقل المحصول فتصعب عملية خدمة محاصيل الخلف التالية وتزيد نفقاتها ويشترط عدم كسر القصب قبل تمام واكتمال نضجه لان كسر المحصول قبل ذلك يؤدى الى فقد نسبة كبيرة من ناتج السكر من القصب وينتج عن ذلك خسارة كبيرة لكل من المزارع والشركة والدخل القومى وقلة ناتج السكر بالمصانع ونقص حصيلة رسم الانتاج للدولة.

والضرر الناتج من تصنيع السكر من قصب غير ناضج ليس فقط بسبب نقص نسبة السكروز فى المحصول بل يكون ايضا لزيادة نسبة السكريات الاحادية بالعصير فزيادة هذا النوع من السكريات يرفع درجة لزوجة العصير ويعيق تبلور السكروز فتفقد نسبة كبيرة منه فى المولاس ومن الثابت فى الصناعة ان جزء جلوكوز يمنع تبلور جزئين من السكروز.

ويفضل كسر القصب بين الترابين (تحت سطح التربة بنحو 3 سم) حتى لا يفقد جزء من المحصول كما هو الحال فى الكسر العالى وحتى لا تتأثر البراعم التى يعتمد عليها محصول الخلفة فى حالة الكسر العميق ويراعى استعمال اله حادة فى الكسر بحيث يكسر العود بضربة واحدة لان تعدد الضربات فى حالة استعمال اله غير حادة يضر البراعم المدفونة بالتربة ويؤثر على نسبة الانبات فى محاصيل الخلف التالية.

وينصح بتقشير القصب وتنظيفه جيدا وعدم ترك عقل بالقالوح حتى لا يفقد جزء من المحصول ويلاحظ جمع بقايا اطراف العيدان والعقل المتخلفة من عملية الكسر(البوال) وشحنها فى عربات تخصص لهذا الغرض حتى لا يتعرض القصب السليم لمزيد من الاستقطاع الطبيعى وانخفاض نسبة التحاليل الكيميائية.

ويجب الاسراع فى كسر وتصنيع القصب الضعيف والراقد لان تاخير الكسر فى هذه الحالة ينتج عنه اضرار بالغة لاسيما فى السنوات التى يحدث فيها موجات من الصقيع بمنطقتى ابو قرقاص ونجع حمادى وعلى المزارعين ان يقوموا بكسر المحصول بالقدر الكافى لشحن العربات المخصصة لهم دون زيادة حتى يمكن توريد المحصول وتصنيعه خلال 24 ساعة من بداية الكسر وفى حالة تأخير التوريد بسبب بعض الظروف الطارئة عندما يحدث خلل بالمصانع او وسائل المواصلات او عطب بخطوط السكة الحديد او قلة الايدى العاملة يجمع القصب فى اكوام تغطى باوراق القصب الجافة المتخلفة من عمليات النظافة بسمك 25 سم حيث يساعد ذلك على تقليل نسبة الفقد فى كل من وزن المحصول وناتج السكر منه الى النصف تقريبا.

وعموما يفضل الانتهاء من موسم حصاد القصب فى خلال شهر مايو قبل اشتداد وزيادة درجة حرارة الجو فيما بعد وفقد نسبة كبيرة من وزن المحصول وناتج السكر بسبب ارتفاع نسبة البخر وحتى لا تتأخر خدمة محاصيل الخلفة فى المساحات التى تكسر فى اخر موسم العصير.






ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 9:47 pm




البصل
* زراعة البصل:
- يفضل زراعة البصل في نهاية فصل الربيع وقبل برودة الجو, خلال المرحلة الأولى من النمو ينبت البصل أوراق خضراء أعلى النبات ثم يتوقف عن النمو لتبدأ الثمرة نفسها في النضج وتستغرق من 100 – 120 يوماً، أما الثمرة التي يكون حجمها صغيراً قد تنضج قبل ذلك بحوالي ثلاثة أسابيع وهناك أنواع مختلفة من بذور البصل.

*إعداد التربة:
يحتاج البصل إلى تربة جيدة خصبة تحتوى على (PH6.0) وقبل زراعته يوضع السماد في داخل التربة إلى عمق معين. وأنسب توقيت لزراعته لكي يتلاءم مع المدة الكبيرة التي يحتاجها لنموه أواخر شهر أغسطس أما إذا بدأ البرد فيمكن زراعة البذور في مكان داخلي.

يوضع حوالي 15 جرام لكل صف طوله 6.5 متراً, توضع بذرتين في كل 2.5 سم تغطى بحوالي 3 سم من التربة, تبعد النباتات الصغيرة عن بعضها مرة واحدة على أن تنقل في مكان آخر, ثم مرة أخرى عندما تكبر الثمرة في الحجم ويصبح بصلاً ًأخضر في هذه الحالة يتم إبعاد كل نبتة عن الأخرى بمسافة من 8 – 10 سم.

*العناية بالنبات:
- التخلص من الأعشاب التي تنمو بجانب ثمرة البصل لأن البصل ليس كغيره من الخضراوات التي ترحب بوجود رفيق معها في التربة‍‍‍‍‍.
- سقاية النبات بشكل مستمر حتى يبدأ في الاصفرار ثم يتم التوقف ويتم التخلص من بعض التربة بحيث يظهر ثلثي الثمرة.
- حرث الأرض لا ينبغي أن يكون عميقاً لأن الجذور قريبة من السطح.

*حصاد البصل:
عندما يصبح قمة النبات جافاً, تجنى الثمرة نفسها وتترك في الشمس حتى تمام جفافها أو بمعنى آخر حتى تجف الشوائب التي توجد عليها. والآن أصبح البصل جاهزاً للتخزين ثم يجمع في صورة حزم ويعلق ثم يترك هكذا لمدة أسابيع عديدة في مكان متجدد دائم الهواء ثم تنقل هذه الحزم بعد ذلك في مكان بارد جاف ومن المفضل أن يكون مظلماً. وعليك باستخدام البصل الذي له رؤوس سميكة أولا ًلأنه لا يعيش طويلا

موعد الحصاد :
يزرع البصل من شهر 10 الى نهاية شهر 3
ويزرع بالشتل او بالابصال او بالبذور
ويزرع على خطوط
و يحصد بعد ذبول الاوراق و يصبح لونها اصفر






ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 9:52 pm




الثوم
التربة المناسبة
تنجح زراعة الثوم فى معظم أنواع الاراضى إلا أن الأرض الصفراء الثقيلة أنسب الاراضى لزراعتة
الجو المناسب :
يزرع فى الجوى المعتدل المائل للبرودة
ميعاد الزراعة المناسب : يزرع فى شهرى سبتمبر –أكتوبر
كمية التقاوى:
يحتاج الفدان إلى كمية تقاوى قدرهامن300-350كجم من رؤوس الثوم ويجب أن يتم انتخاب الفصوص الكبيرة عند ا لزراعة لكى تعطى محصول وافر مع استبعاد الفصوص المصابة والمجروحة.
إعداد الأرض للزراعة :
v حرث الأرض من2-3مرات مع إضافة السماد البلدى قبل الحرثة الأخيرة +100كجم كبريت زراعى +150كجم سوبر فوسفات +50كجم سلفات بوتاسيوم +50كجم سلفات نشادر
v تخطيط الأرض بمعدل( 12-14خط /قصبتين) (7م)
إعداد التقاوى وزراعتها:
يجب اختيار التقاوى السليمة الخالية من الأمراض والغير فارغة ويجب تفصيص التقاوى قبل الزراعة مباشرة كما ننصح بنقع التقاوىفى ماء جارى لمدة من6-12ساعة قبل زراعتها مباشرة وذلك يفيد بالإسراع فى عملية الإنبات للفصوص.
كما ننصح بخلط الفصوص بعد نقعها وتصفيتها من الماء بالسماد الحيوى (هالكس)الذى يفيد أيضا فى سرعة أنبات الفصوص وكذلك المساعدة فى تغذية النبات وتحسين صفات الفصوص والتبكير فى النضج وزيادة وزن الرؤوس
وتزرع الفصوص على جانبى الخط على مسافة 10سم بين الجورة والأخرى على أن تدفن الفصوص بالكامل تحت التربة مع عدم تعميقها ثم تروى الأرض بعد الزراعة مباشرة.
يمكن الزراعة فىسطور داخل أحواض على أن تزرع الفصوص على مسافة 7سم بين النبات والأخر على أن تبعد السطور عن بعضها بمقدار 30سم وتكون مساحة الأحواض 3×3م
ويمكن الزراعة بآلات التسطير المعدة لذلك وتتبع فى الزراعة الواسعة.
الخدمة بعد الزراعة:
أولا: الترقيع: يتم الترقيع بعد تمام أنبات الفصوص على أن يتم الترقيع للجور الغائبة بفصوص من نفس الصنف.
ثانيا: العزيق: يتم عزيق الثوم حوالى 3-4مرات خلال موسم النمو على أن يكون سطحى مع الترديم حول النباتات ويمكن استخدام مبيدات الإعشاب فى مكافحة الأعشاب التى تنبت.
ثالثا:التسميد: تضاف الأسمدة بالمعدلات والمواعيد الآتية:
1-الدفعة الأولى تضاف بعد الزراعة بحوالى شهر وتضاف الأسمدة الكيماوية آلاتية:
· 200 كجم/ف سلفات نشادر
· 150 كجم/ف سوبر فوسفات
· 100 كجم/ف سلفات بوتاسيوم
تخلط جيدا ويسمد بها النباتات ثم الرى مباشرة عقب عملية التسميد.
2-الدفعة الثانية: وتضاف بعد شهر من الدفعة الأولى على أن تضاف الأسمدة الآتية:
· 100 كجم/ف نترات نشادر
· 50 كجم /ف سلفات بوتاسيوم ثم الرى
3-ينصح إن يرش العناصر الصغرى الآتية على نباتات الثوم وذلك بعد 50يوم من الزراعة بالمعدلات الاتية:
· ½ كجم/ف حديد
· ½ كجم/ف زنك
· ½ كجم/ف منجنيز
· 5 كجم يوريا/ملوة موتور وترش على النباتات ترش العناصر الصغرى فى الاراضى الجيرية والاراضى الرملية الفقيرة فى هذة العناصر حتى لاتظهر علامات النقص على النبات وينخفض المحصول.
رابعا: الرى: يكون الرى خفيف ومنتظم كل 10أيام مرة ويمنع الرى قبل الحصاد بحوالى أسبوعين
النضج والحصاد:
ينضج الثوم بعد حوالى 6شهور من الزراعة وتعرف علامات النضج بإصفرار الأوراق وجفافها وانحنائها لأسفل وعندما تظهر هذة العلامات بنسبة 50% من النباتات يتم الحصاد وتقلع النباتات باليد أو الفأس أو الحصادات الإلية وتجمع النباتات وتوضع فى مراود بحيث تكون الرؤوس لأسفل والعرش لأعلى فى مكان مظلل هاوى بعيد عن أشعة الشمس المباشرة وذلك لمدة أسبوع أو أسبوعين
المحصول:


يقدر المحصول بحوالى من8-15طن حسب الصنف وعمليات الخدمة.
للحصول على محصول جيد وافر المحصول ننصح بالاتى:
1- الزراعة فى الميعاد المناسب
2- الزراعة بالصنف الوافر للمحصول المرغوب فى السوق
3- العناية بالتسميد الكيماوى والأسمدة الحيوية
4- تنظيم الرى وعدم التعطيش أو الإفراط فى الرى
5- مقاومة الحشائش
6- مقاومة الآفات الحشرية والفطرية
7- العناية بالفرز والتدريج واستبعاد الرؤوس المصابة
8- العناية بالتخزين الجيد وكذلك العناية بتجفيف الثوم بعد الحصاد فى مكان هاوى ومظلل
الآفات والأمراض :
- التربس والاكاروسات وتكافح بإحدى المبيدات المناسبة
- البياض الزغبى –اللطعة الأرجوانية –العفن الطرى البكتيرى
- تبقع الأوراق-الصدأ وتكافح بالمبيدات المناسبة






ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 10:01 pm



الزنجبيل Zingiber Officinale من العائلة Zingiberaceae
نبات بصلي (ينمو من رايزومات عطرية الرائحة) اي له جزء متضخم تحت سطح التربة, يصل ارتفاعه الى 1 متر ينمو في المناطق ذات الظل الخفيف,
يفضل الري المنتظم و تربة جيدة الصرف.
يربى النبات سواء لاغراض الطبخ او التداوي.
اول ما زرع في جنوب اسيا ثم انتقلت زراعته الى شرق افريقيا بعدها الى الكاريبي
الموطن الاصلي اسيا الاستوائية

يمكن زراعة النبات في اوعية (في الربيع), و ذلك عبر الجزء المتضخم , ابحث عن جزء طري نظر بطول حوالي 5 سم و له برعم واضح, تترك الرايزومات في الارض 3- 4 اشهر قبل جمعها و الاستفادة منها.
يزرع في تربة رملية خفيفة مخلوطة بمادة عضوية متحللة.
تمتعوا بزراعة الزنجبيل في بيوتكم.


إقرأ المزيد: مسابقة .. فكر..خمن .. معنا .. (( ورشة عمل )) - الصفحة 8 http://forum.zira3a.net/showthread.php?t=26699&page=8#ixzz1Sw9A994U






ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 10:15 pm

والان عن الفاصوليا - اللوبياء - البازلاء - و البامية




الفاصولياء (أو الفاصوليا): بقل زراعية من فصيلة القَرنيّات الفراشيّة. مهدها الأصلي أميركا. أدخلت زراعتها إلى العالم القديم في القرن السادس عشر. تزرع لثمارها و لبذورها (أو حبّها).الخريف, هو الفصل الأكثر تبكيرا و الأكثر ملائما لزراعة أو تبذير الفاصوليا. و لكن إذا كان الجو باردا يستحسن أن تغطى التربة التي زرعت فيها الفاصوليا بقطعة قماش أو جفصين. أما الوقت الثاني لزراعة الفاصوليا هو خلال شهر شباط . تنجح الفاصوليا العريضة بشكل ممتاز على تربة كانت قد سمّدت سابقا و كانت مزروعة بطاطا. من الأفضل أن تزرع تلمين أو حسب الحاجة ( و التّلم هو ما يشقه المحراث في الأرض ) و أن تكون المسافة بين كل حبة 15 سنتم. و هذا سينتج محصول كاف.




البازلاء: بقل من فصيلة القطّانيّات يسمى أيضا البسلّى. تنتمى البازلاء إلى النباتات الحوليّة, أي التي لا تعيش لأكثر من سنة, فهي تُزرع في الطقس البارد, و تُحصد ثمارها بعد شهرين, ثم تموت.
إن ثلاثة صفوف ( طولها بين 4 و 8 متر ) تكفي لزراعة ما تحتاجه من نبات البازيلا, شرط أن تترك مسافة (20 سنتم) بين كل حبة. إحذر أيضا أن تزرع البازيلا في وقت تكون فيه الأرض مثقلة بالمياه من جراء مياه الأمطار.

إذا كانت نباتات البازيلا التي تزرعها هي من النوع الغير معرّش, عليك إذن أن تدعمها بالقصب أو أعواد الخشب القصيرة (بطول30 سم ) ; أو يمكنك أن تضع قطعة قصب متينة على أول الثلم أو السطر الذي زرعت فيه البازيلا ثم تضع واحدة أخرى على الجانب الثاني (مقابل الأولى) ثم تربط سلك بكلا القصبتين, و من ثم تثبت البازيلا على هذا الحبل عن طريق ربطها به - راجع نشرة كيفية تجهيز الأرض. قد تأكل الطيور نباتات البازيلا التي نمت حديثا و ظهرت فوق التربة لذلك إحترس و قم بوضع قطع قماش سوداء على أعواد القصب. تُزرع بذور الفاصولياء و البازلاء و الفول في الشتاء عادة, و يتم - كالعادة - تسميد المساحة التي ستُزرع فيها تلك النباتات. أما إذا كانت البازلا من النوع المعرش عليك أن تدعمها طويل أو بالشبك أو تضع فوقها تعريشة لكي تتسلق عليها (كما الحال في العنب)





اللوبياء: بقل زراعية من فصيلة القَرنيّات الفراشيّة تسمى أيضا اللوباء أو اللوبيا. تنجح زراعة اللوبيا في الأراضي الطينية والرملية الغنية بالمواد العضوية و جيدة الصرف. أما بالنسبة للعصي أو القصب, فإنك ستشكّها إلى جانب النباتات هذه بحث تقوم هذه الأخيرة بالتسلق عليها ( هذا إن كانت من النوع المعرّش ). إن الأصناف المعرّشة ( أي التي تتسلّق و تمتد) من هذه النباتات تعطي محصولا أكبر. يجب رش النبات بمبيدات حشرية عند الضرورة.

من المستحسن أن تكون هذه العصيّ أو العيدان طويلة ( أي حوالي متران و نصف ) لأن النباتات المعرّشة تطول كثيرا. أنظر إلى الصورة على اليسار و لاحظ كيفية وضع عيدان القصب.
ملاحظة: إن عدم ربط النباتات المعرّشة بالقصب و تركها على الأرض يجعل النبتة عرضة للحشرات و الرطوبة و من ثم إلى التلف.






البامية: بقلة زراعية من فصيلة الخبّازيات. زهرها أصفر . ثمارها مخاطيّة تؤكل مطبوخة. أصلها من الهند و تُزرع في حوض المتوسط الشرقي (أي في بلاد الشام). تُزرع حبوب البامية في مكان مُشمس كليّا مع مراعاة عدم وجود أي شيىء بجانبها فيحجب عنها ضوء الشمس. يمكن أن ينمو البامية إلى إرتفاع 1 متر أو أكثر. على التربة أن تكون مسمّدة بالأسمدة العضوية. عند زراعة حبوب البامية يجب أن يكون الطقس معتدلا غير بارد و إلا سوف تتعفّن في التربة و من ثم تتلف, كما يجب أن تزرعها في الفترة من السنة التي لا يعقبها موجات صقيع. إذا أردت أن تزرع البامية في وقت مبكر في الشتاء, عليك أن تزرعها في أوعية في مكان مغلق بحيث لا تتأثر بالصقيع و لكن مع مراعاة توفير أشعة الشمس لها, ثم بعد مرور الشتاء تنقلها إلى الخارج. أما فيما يتعلق بحصاد البامية, عليك ان تقطف حبات البامية عند بلوغها حجم (5 - 8 سم ), أما إذا تركتها من دون قطف فستصبح غير صالحة للأكل.






ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 10:21 pm



زراعة السبانخ:
- الاسم العلمي للسبانخ: ( سبيناسيا أوليراسيا - Spinacia Oleracea).

- إعداد التربة:
السبانخ نبات يُفضل التربة الخفيفة جيدة التصريف، لذا ينبغى العمل جيداً فى تسميد الأحواض التى سيتم زراعة نبات السابنخ فيها.

- ميعاد الزراعة:
يتم وضع البزور مباشرة فى الأرض بمجرد أن تصل درجة حرارة التربة إلى 35 درجة فهرنهيت (درجتان مئويتان).
ونبات السبانخ لا يُنبت فى درجة حرارة للتربة أعلى من 70 درجة فهرنهيت (21 درجة مئوية). وقبل الزراعة فى المُناخ الحار نسبياً لهذا النبات، تُظلل أماكن التربة التى سيتم نثر البزور فيها بأقمشة لمدة أسبوع لتهدئة التربة من حرارة الجو، ويتم البقاء على القماش حتى بعد الزراعة أيضاً.

- المسافة بين البزور:
يتم نثر البزور فى صفوف، المسافة بين كل صف وآخر يتراوح ما بين 12-36 سم. وبمجرد ظهور النبتة الصغيرة تُقلل هذه المسافات لتصل إلى ما يقرب من 10 سم.

- سقاية السبانخ:
المداومة على بقاء النبات رطباً لكن غير مبللاً، والتربة الجافة تجعل النبات يزهر وهذا ينعكس على مذاقه عند تناوله فى الأطعمة المختلفة.

- المخصبات:
يتم سقاية النبات أسبوعياً بـ (Fish emulsion)، وهى مخصبات تُستخلص من المتبقى من الصناعات الغذائية للسمك حتى يصل طوله إلى 7.5 سم.

- نصائح خاصة:
من أجل أن تُنبت بذور النبات سريعاً، عليك بغمسها فى سماد من الشاى لمدة 15 دقيقة فى الليلة التى تسبق زراعتها فى التربة. وفى فصل الخريف يتزايد الاحتياج لهذه الطريقة حتى تساعد على إنبات البزور فى مناخ دافىء.
يتم تخزين البزور فى الفريزر لمدة يومين ثم إخراجها ليتم وضعها بين طبقتين من المناشف المبللة بالمياه وتُحفظ فى كيس بلاستيك يتم غلقه جيداً.
تُوضع البزور مرة أخرى فى الفريزر من خمسة إلى سبعة أيام قبل زراعتها.

- حصاد السبانخ:
يتم حصاد الأوراق الخارجية الظاهرة عندما يبلغ ارتفاع النبتة حوالى 7.5 سم، يمكن تخزين السبانخ فى الثلاجة حتى أسبوع لاستخدامها.

- الآفات التى تصيب السبانخ:
- إذا لوحظت بقع أو خطوط فاتحة اللون فى أوراقها الخضراء فهذا يعنى احتمالية وجود نقص بالمعادن فى الأوراق.
- أما تواجد القوب الصغيرة المستديرة فيعنى حشرة (Flea beetles).
- قطرات الندى فى فترة الفجر تكون البقع الصفراء الشاحبة اللون على الأوراق.






ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 10:23 pm



زراعة الخس :
الخس (lettuce): نبات من فصيلة المركّبات اللُسيّنيّة الزهر. أنواعه عديدة لكن المفضّل منها ما يصنع سلطة. يُعد الخس من نباتات الفصول الباردة, فهو قادر على مقاومة البرودة, و يجب زراعته متى كان الطقس معتدلا. لا ينمو الخس بشكل جيد إذا كانت درجة الحرارة عالية, كما يتغير طعمه بسبب ذلك. إلا أن هناك بعض أصناف الخس التي تستطيع تحمّل سخونة الطقس أكثر من غيرها.



كيفية الزراعة: إزرع بذور الخس على عمق 1 سم في سطور أو أثلام تبعد عن بعضها 30 سنتم, أو ببساطة يمكنك أن تزرع بذور الخس في بقعة عادية إن إستصعبت الطريقة الأولى. عليك أن تجدد زراعة الخس كل أسبوعين حتى تضمن مؤونة مستمرة من الخس. لا يستطيع الخس أن يتحمل حرارة فصل الصيف, لذلك يجب أن تبدأ زراعته و تنتهي قبل مجيىء فصل الصيف. كما أن زراعة الخس في أواخر الصيف تضمن نموا جيدا خلال فصل الخريف, و لكن في هذه الحالة يجب أن يُزرع في مكان مظلل نسبيا حتى لا تُضر به أشعة الشمس الحارقة. أما الري فهو ضروري في الفترة الأولى من الزراعة و يستحسن أن يتم الري بشكل منتظم, و لا يجب أن تُروى النباتات بشكل كثيف. بعد نمو البذور يتم تفريد الشتلات لكي تصبح المسافة الفاصلة بين كل شتلتين 10 سم. بعد ان تزرعه, عليك أن تقتلع العشب الذي ينمو تلقائيا كل فترة. إن عملية تفريد نباتات الخس الصغيرة (الفسلات أو الشتلات) الملتصقة ببعضها (في المرحلة الأولى من النمو) هي عملية ضرورية و ذلك لضمان نمو جيد للخس, و ضمان ترك مسافة فاصلة بين الشتلات (و تتّبع أيضا عند زراعة معظم الخضراوات.( الصورة الأولى توضّح مراحل النمو التي يلحقها عملية تفريد الشتلات. أما بالنسبة لطريقة الحصاد, فيتم ذلك متى أصبحت أوراق الخس كبيرة, و يتم قص أو قطع الجزء السفلي - بواسطة السكين - من شتلة الخس, و لكن لا يجب أن تُقتلع من جذورها. في بعض الأحيان تنمو على شتلات الخس ساقا خضراء, هذا يعني أن شتلات الخس قد أصبحت ناضجة أكثر من اللازم, و قد يصبح طعمها في هذه الحالة مُرّا, يمكنك أن تعالج المسألة من خلال قطف شتلات الخس فورا و حفظها في الثلاجة (البرّاد) لمدة يوم و هذا سيُفقدها طعمها المُر. أما الحشرات المضرة بالخس فهي المنّ, لذلك إن أردت أن لا تستخدم المبيدات الإصطناعية لمقاومتها إستخدم المبيدات العضوية






ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 10:28 pm

والان عن البطيخ الاحمر و الاصفر :



البطيخ الأصفر ( الشمّام ): ينتمي الشمام إلى عائلة القرعيّات التي تتضمن نباتات البطيخ الأحمر, و الخيار, و اليقطين, و الكوسا. ثمرة الشمام أصغر من ثمرة البطيخ الأحمر, قشرتها صفراء, و لُـبّها أصفر, و هي حلوة المذاق, و رائحتها تشبه رائحة المسك. الشمام شائع على أنه فاكهة صيفية مرطّبة.

زراعة الشمام: إن زراعة الشمام - و بعكس ما يظن البعض - سهلة. هو يحتاج إلى أشعة شمس متواصلة, و إلى الماء, و الجو الدافىء, و مساحة كبيرة. يمكن زراعة الشمام إما على شكل بذور أو على شكل شتلات, و إذا كان الطقس غير دافىء فلن تنمو البذور والشتلات. لذلك عليك أن تزرع الشمام في الفصول المعتدلة أو الحارة التي لا يتخللها فترات صقيع. ولكن إذا أردت أن تزرع الشمام في الفصول الباردة من السنة, عليك أن تبدأ زراعتها في أوعية بلاستيكية (أصص) قبل شهر من قدوم الفصل المعتدل أو الحار, و توضع هذه الأوعية في مكان داخلي, مع مراعاة تأمين الهواء و أشعة الشمس. لاحظ أنه عليك زرع بذرة واحدة في كل وعاء. ثم بعد زوال خطر الصقيع تُنقل إلى الحديقة. تُزرع الشتلات بعد نقلها إلى الحديقة على بُعد 45 سم عن بعضها البعض. أما في حال زراعة البذور في الحديقة مباشرة, فإنه عليك طمرها تحت التراب على عمق (2,5 سم ), و يجب زراعها في سطور (أثلام) تبعد عن بعضها (1,5 متر ), ثم عندما تنمو يجب عليك تفريد الشتلات 45 سم كما ذكرنا.

الرعاية و الحصاد: يحتاج الشمام إلى تربة خصبة لكي ينمو بشكل جيد, لذلك يجب إضافة الأسمدة العضوية قبل زراعة البذور أو الشتلات بشهر, و تُخلط هذه الأخيرة بالتربة جيدا. لا يجب توفير الرطوبة الزائدة للشمام (أمطار غزيرة, أو ري زائد) و يُستحسن سقاية الشمام عند جفاف الأرض, و خاصة في فترة ظهور الثمار على النبتة. يستغرق الشمام من 3 - 4 أشهر حتى ينضج و يصبح صالحا للأكل, و قد يعيق الجو الحار جدا أو البارد عملية نضوج الثمار. و من علامات نضوج الثمار تحوّل لون قشرتها من الأخضر إلى الأصفر. عند مجيىء موعد الحصاد, يمكنك معرفة الثمار الصالحة للقطف و الغير صالحة و ذلك عن طريق تحسّس مدى سهولة إنفصال الثمرة عن النبتة, فإذا كانت الثمرة غير جاهزة "لمغادرة الحديقة" لن تستطيع أن تنزعها بسهولة. تُقطف الثمار عادة في الصباح الباكر.

ملاحظات:

1- لا تقلق إذا شاهدت أزهار الشمام تتساقط بعد ظهورها لأول مرة, لأن تلك الأزهار التي تظهر باكرا هي أزهار مذكّرة, لذلك فإنها تسقط على نحو طبيعي. أما الأزهار المؤنثة التي تتميز بإنتفاخ جزءها السفلي فإنها هي التي تستقر على النبتة لتكوّن الثمار.

2- إن فشل نبتة الشمام في تكوين ثمار كافية يعود إلى غياب الملقّحات الطبيعية: كالنحل (يؤثر الهواء البارد و الرطب سلبيا على حركة النحل ), أما السبب الآخر يعود إلى عدم ترك مسافة فاصلة بين الشتلات, مما يعني نمو الأوراق على الشتلات بشكل كثيف (و هذا أيضا يعيق حركة النحل).

3- إذا كانت حديقتك صغيرة و غير قادرة على إستيعاب حجم نبتة الشمام, يمكنك أن تجعل النبتة تنمو على سياج أو شبك أو على تعريشة صغيرة (كما ينمو العنب عادة).







البطيخ الأحمر (البطيخ): ينتمي البطيخ إلى عائلة القرعيّات التي تتضمن نباتات البطيخ الأصفر, و الكوسا, و الخيار, و اليقطين. ثمرة البطيخ أكبر من ثمرة الشمام, قشرتها خضراء, و لُـبّها أحمر, و هي حلوة المذاق. البطيخ شائع على أنه فاكهة صيفية مرطّبة.

زراعة البطيخ: يحتاج البطيخ إلى جو دافىء, لا يتخلله موجات صقيع, لكي ينمو بشكل جيد. إختر بقعة من حديقتك تصلها أشعة الشمس بشكل متواصل, كما أنه يفضّل زراعته في أرض رمليّة مسمّدة جيدا, و لكن إذا لم تتوفر تلك الأرض فيزرع في أي أرض شرط تسميدها و تمهيدها بالمواد العضوية. تماما مثل الشمام, يحتاج البطيخ إلى مساحة واسعة لكي ينمو و يمتد. تُزرع بذور البطيخ أو الشتلات (إن توفّرت) في أعلى السطور (الأثلام : جمع ثلم) على عمق (2,5 سم ) و عادة توضع أكثر من بذرة واحدة في نفس المكان (3 بذور ), و تكون المسافة الفاصلة (1,50 متر ) بين كل سطر و (1,50 متر) بين كل مجموعة بذور. ولكن إذا أردت أن تزرع البطيخ في الفصول الباردة من السنة, عليك أن تبدأ زراعتها في أوعية بلاستيكية (أصص) قبل 3 أسابيع من قدوم الفصل المعتدل أو الحار, و توضع هذه الأوعية في مكان داخلي, مع مراعاة تأمين الهواء, و أشعة الشمس, و الجو الدافىء. لاحظ أنه عليك زرع بذرتين أو ثلاثة بذور في كل وعاء. ثم بعد زوال خطر الصقيع تُنقل الشتلات إلى الحديقة. تُزرع الشتلات بعد نقلها إلى الحديقة على بُعد (1,50 متر ) عن بعضها البعض - كما ذكرنا آنفا.

الرعاية و الحصاد: نظرا لطول إمتداد جذر البطيخ, لا يحتاج البطيخ إلى الري إلا في حال جفّت التربة بشكل تام. أما بالنسبة لموعد نضوج ثمار البطيخ, إن الكثير من مزارعي البطيخ يعانون من صعوبة معرفة ذلك. و لكن هناك بعض المؤشرات التي يُعرف من خلالها إذا كانت الثمار صالحة للقطف: أولا, من دلالات نضوج ثمرة البطيخ هو عندما يُصبح لون قشرة الثمرة باهتا. ثانيا, عندما يصبح لون أسفل الثمرة (أي الجزء الذي يلامس التراب) مائل إلى الأصفر بدلا من لونه الأساسي (الأخضر الفاتح أو الأبيض). و بالرغم من تلك المؤشرات, بالنهاية لن تستطيع معرفة الثمرة إذا ما كانت ناضجة أم لا إلا إذا شقّيتها و تذوّقت طعمها. لذلك أدعوا الله أن تكون الثمار ناضجة قبل قطفها و لا تضعوا اللوم عليّ إذا لم يحالفكم الحظ بثمرات جيدة. أخيرا, ننصح بوضع كمية من المهاد (أوراق الشجر, أو الحشائش, أو نشارة الخشب) على سطح التربة في المكان الذي تزرع فيه البطيخ و ذلك لإبقاء التربة رطبة, كما ننصحك ان تلف ثمرة البطيخ بعد قطفها بكيس من النايلون و تحفظها من التلف في الثلاجة (المقصود بالثلاجة هو "البراد" .. أما كلمة "الثلاجة" التي يقولها العامّة فتدعى بالفُصحة "حُجرة التجميد").

معلومة: هناك أنواع من البطيخ التي تحتوي على لُب أبيض, أو أصفر, أو برتقالي, إلا أن اللون لا يغيّر طعم ثمار البطيخ. و يقول مزاعي البطيخ أن مشاكل زراعة أنواع البطيخ التي لا تحتوي على لب أحمر كثيرة.






ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmed q8
╯╰ مبدع - Original ╯╰



تاريخ التسجيل : 12/06/2011
ذكر
تاريخ الميلاد : 06/01/1995
المشاركات : 1683
التفوق : 11297
القوة الخارقة : 38
هواياتي : all sport such as wight lifting and more....
اهتماماتي : كل شي
كيف تعرفت علينا : By a friend
مزاجي :
My MMS : !بانسيه!
My SMS : I'm gonna merry the night

m-m-Marry the night

LaDy GaGa RoCkS
بغ شيل
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-23, 10:33 pm

والان عن الكوسا و اليقطين



الكوسا: نبات من فصيلة القرعيّات.و الأرجح أنه من أصلأمريكي . يستعمل الكوسا في الطبخ, حيث يُحشى بالأرزّ و يطبخ مع رُب الرمّان.

كيفية الزراعة: إختر بقعة تصل إليها الشمس دائما, ثم ضع القليل من السماد العضوي في تلك البقعة و اخلطه بالتراب أوأضف 80 كجرام من الأسمدة الكيماوية المركبة (نتروجين-فوسفور-بوتاسيوم) على أن توضع هذه الكمية على دفعتين الأولى عند الأزهار والثانية عند عقد الثمار. ثم اغرس كل خمسة, أو أقل, حبات من بذورالكوسا سويّا على عمق 3 سنتم تحت التراب. دع مسافة 40 سنتمتر بين كلمجموعة (هذا لأن نبتة الكوسا تمتد بالعرض, و ستكون المسألة واضحة إن لم تترك مسافة فاصلة بين كل شتلتين.
الآن – يا صاحبي – لا تنسى أن تروي تلك النباتات في فترة الأسابيع الأولى, و تواظب على ريها 4 مرات في الأسبوع. حاول أن تجعل موعد ري جميع النباتات قبل غروب الشمس.

ملاحظة: إذا كان الجو جافا و شديد الحرارة (فوق الثلاثون درجة), عليك بريّ الشتلات يوميا في الفترة الأولى من زرعها لأنها لن تقاوم الموت.






اليقطين: نبات من فصيلة القرعيات, لا ساق له, لونه أصفر و طعمه حلو, يُستخدم في صنع الفطائر و الحساء كما يُصنع منه مربى اليقطين.

خطوات زراعة اليقطين:

1- إشتر شتلات اليقطين من أي مشتل قريب, و إلا حاول أن تحصل على بذور نبات اليقطين من أي متجر للبذور. لو كان الطقس في منطقتك باردا حاليا إزرع البذور في مكان داخلي و مُغلق لمدة مؤقتة - أي حتى تمضي فترة الصقيع نهائيا - و لكن لا تمنع عنها ضوء الشمس (عليك أن تضعها قرب النافذة). أما لو كان الطقس معتدلا أو حارا و لا يوجد إحتمال هبوب موجات صقيق في الثلاثة أشهر التالية فلا تتردد في زرع اليقطين. ملاحظة: إن زراعة اليقطين على شكل شتلات هو خيار أفضل خاصة و أن فترة نموه طويلة (حوالي ثلاثة أشهر).

2- إختر بقعة في حديقتك تصلها أشعة الشمس بشكل مستمر, فاليقطين يحب الشمس, ثم إحفر أو أنكش تلك البقعة جيدا و أضف لها السماد العضوي ثم أخلط السماد بالتراب جيدا, و أغرس الشتلات على بعد 1 *1 متر عن بعضها البعض أو إن لم تكن الشتلات متوافرة فالمتوقّع هو أن بذور اليقطين متوافرة. عليك أن تطمر البذور تحت التراب (على عمق 2 سنتمتر) بشكل تبعد فيها البذور عن بعضها البعض 15 سم. لو زرعت اليقطين على شكل بذور ستحتاج إلى جعل المسافة بين الشتلات 1 متر عندما تنمو و يشتد عودها.

3- كالعادة, و هذه خطوة غير إلزامية, عليك ان تمهّد الأرض بالمواد العضوية (كأوراق الأشجار, و مخلفات النباتات, و نشارة الخشب ...). إن تنفيذ هذه العملية سهل و بسيط, لا عليك إلا أن تضع المواد العضوية المذكورة آنفا حول شتلات اليقطين (أي تحتها مباشرة) بحيث تعمل على حفظ رطوبة التربة, و إحذر أن تمهد التراب إذا كانت البذور لم تنبثق من تحت الأرض.

4- إحرص على ري الشتلات ثلاث مرات في الأسبوع, و زدهم مرّة لو إشتدت حرارة الطقس بشكل كبير.

5- بما أن نبات اليقطين من النباتات المعرّشة, أي يمد و يطول (كالعنب), قم بقصه و منعه من الإمتداد أكثر عندما تظهر على الشتلة بعض الثمرات.

6- لو إفترضنا أنك قرأت مقالة "المحلول العضوي المغذي" و كنت قد صنعت هذا المحلول, قم بري الشتلات بهذا المحلول كل أسبوع أو أسبوعين.

7- عند ظهور ثمار اليقطين, قم بوضع لوح صغير من الخشب أو الكرتون أو النايلون تحت كل ثمرة حتى لا تتعفن من جراء إحتكاكها بالتربة. هذه الخطوة يمكن تطبيقها على البطيخ أيضا.

8- بالطبع أنت تعرف أن اليقطين الناضج يكون لونه أصفر, لذلك لن أقول لك متى تحصد الثمار. و لكن هناك شيىء لا تعرفه و هو أنه حتى لو أصبحت الثمار صفراء اللون فإنه عليك أن تحصدها عندما تموت الشتلة و تَـيْـبَس و ليس قبل ذلك.

أخيرا لدي ملاحظة صغيرة: لا تزرع شتلات اليقطين بالقرب من شتلات الخيار لأن ذلك يساعد على ظهور الحشرات الضارة. يمكنك حفظ الثمار في مكان بارد, و لو إضطررت أن تقطف الثمار قبل موعد نضوجها بقليل (بسبب توقع هبوب موجة صقيع) قم بذلك لأنها ستنضج بعد حين إذا حفظتها داخل المنزل.







ON FACEBOOK

http://www.facebook.com/ladygaga

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
King T
" المدير العام "


معلوماتي
تاريخ التسجيل : 25/03/2010
ذكر
تاريخ الميلاد : 09/09/1985
الدولة : k.$.A
المشاركات : 5441
التفوق : 130489253
القوة الخارقة : 173
هواياتي : Agriculture + Drawing
اهتماماتي : Beyonce
مزاجي :
My MMS : king ben
My SMS : King T
بن تن 3
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-24, 12:12 am

شكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bnooota7ala.yoo7.com/chatbox/chatbox.forum? http://www.alawar.com/
ـكـ ـ ـر ـ ـزهـ ـ ×
" المشرف العام "


معولماتي
تاريخ التسجيل : 14/01/2011
انثى
تاريخ الميلاد : 07/07/1997
الدولة : K.S.A
المشاركات : 3732
التفوق : 23392
القوة الخارقة : 144
مزاجي :
اقسام الاشراف : {احلى الكلام} {صحيفة بن 10 الأخبارية} {أصدقاء بن 10} {عالم الأزياء} {نجوم Hollywood}
مونكي التيمات
أسماء الله الحسنى

مُساهمةموضوع: رد: انه الخريف فصل الزراعة   2011-07-26, 11:22 am

أخي احمد دار الموضوع وتكلم عن كثير من انواع النبات واوقات زراعتة

قرات جيداً عن البطاطا العادية

جربت زرعتها في اكثر من وقت فكلما زرعتها تفشل تفشل

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.graaam.com/ http://www.popcap.com/games/zuma?mid=zuma_pc_en_full
 
انه الخريف فصل الزراعة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى بن 10 الرسمي ::  :: -
انتقل الى: